تكنولوجيا

كيفية إيقاف تتبع الهاتف وفقًا لنصائح وكالة الأمن القومي الأمريكية

في الأشهر الأخيرة، أظهرت وكالة الأمن القومي الأمريكية (NSA) استعدادًا متزايدًا لمشاركة نصائحها عن الأمن الرقمي والخصوصية عبر الإنترنت علنًا، حيث شاركت في شهر أبريل الماضي نصائحها حول تطبيقات المراسلة المشفرة، وقد نشرت وكالة الأمن القومي هذا الشهر نصائحها حول كيفية تتبع موقع الهاتف المحمول.

كيفية إيقاف تتبع هاتفك وفقًا لنصائح وكالة الأمن القومي الأمريكية:

تُحذر وكالة الأمن القومي الأمريكية في نشرتها لهذا الشهر من أن أي هاتف ذكي قيد التشغيل يمكن معرفة موقعه بدقة، وتقول: “إن نصيحتها موجهة في المقام الأول إلى الأفراد العسكريين والفنيين، ولكن قد يستفيد منها أيضًا جميع مستخدمي الهواتف الذكية”.

حيث يشرح الدليل الأنواع المختلفة من معلومات الموقع التي يمكن استخدامها لتحديد موقع الأجهزة المحمولة ومستخدميها، ويقدم تحليلاً للمفاهيم الخاطئة حول بيانات الموقع، وتوصيات وطرق لمساعدة المستخدمين على حماية أنفسهم.

حيث تحذر وكالة الأمن، على سبيل المثال: من أنه بالإضافة إلى الأجهزة المحمولة التي تخزن بيانات الموقع في السجلات الخاصة بها، تتلقى الشبكات الخلوية إحداثيات في الوقت الفعلي للهواتف المحمولة في كل مرة تتصل فيها بالشبكة، ويمكن أن يؤدي هذا الاتصال بالشبكة أيضًا إلى إظهار معلومات الموقع.

وهذا يعني أن مقدم الخدمة يمكنه تتبع المستخدمين، وتحذر وكالة الأمن من أن مجرمي الإنترنت يمكنهم استخدام أجهزة تحاكي أبراج الاتصالات مما يتيح لهم الحصول على معلومات حساسة عن موقع المستخدمين حتى بدون علم مزودي الخدمة.

وتضيف: “حتى في حالة إيقاف تشغيل اتصال الإنترنت في الهاتف الذكي، فإنه يمكن أن يتم استخدام اتصال البلوتوث أو Wi-Fi لتحديد موقع المستخدم، من خلال تحديد قوة الإشارة وحساب الموقع، وحتى إذا تم تعطيل جميع ميزات الموقع في الهاتف، فإن العديد من أجهزة الاستشعار الموجودة على الهاتف بإمكانها توفير بيانات كافية لحساب الموقع الدقيق للمستخدم”.

وفي حين أن هذه النصائح موجهة نحو العسكريين في الوكالات الحكومية الأمريكية، إلا أنها أيضا تحتوي على بعض المؤشرات المفيدة التي يمكن أن يستفيد منها أشخاص يعملون في وظائف حساسة، مثل: الصحفيين والمحامين والمعارضين وغيرهم من الأشخاص الذين يكونون عرضة لتتبع مواقعهم.

ولتقليل مخاطر التعرض للتتبع عبر الهواتف الذكية، توصي الوكالة المستخدمين بتعطيل خدمات الموقع، واتصال البلوتوث و Wi-Fi عندما لا تكون قيد الاستخدام، بالإضافة إلى إعطاء التطبيقات أقل عدد ممكن من الأذونات، وتفعيل إعدادات خصوصية المتصفح لحظر استخدام بيانات الموقع، واستخدام إحدى خدمات (VPN) الموثوقة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تع��ّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى