منوعات

ماكرون يمدد الحجر في فرنسا ويعترف :لم نكن مستعدين لمواجهة كورونا

أقر الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون الإثنين بأن فرنسا “لم تكن على استعداد كاف” لمواجهة أزمة فيروس كورونا المستجد الذي كشف “ثغرات”، في كلمة تلفزيونية إلى الفرنسيين.

وتابع أنه حتى لو أن “الوباء بدأ يتباطأ”، حصلت “نقاط قصور كما في كل بلدان العالم، واجهنا نقصا في القمصان والقفازات والسائل المطهر، لم نتمكن من توزيع كمامات بالقدر الذي كنا نوده” داعيا إلى “استخلاص كل العبر في الوقت المناسب”.

وأعلن الرئيس الفرنسي تمديد الحجر المنزلي حتى 11 من أبريل، في كلمة متلفزة حول انتشار فيروس كورونا المستجد.

وقال ماكرون “يجب أن يستمر الحجر المنزلي البالغ الصرامة حتى الإثنين 11 مايو” مضيفا أن “يوم الإثنين 11 مايو لن يكون ممكنا إلى إذا استمرينا في التحلي بالحس المدني والمسؤولية واحترام القواعد المفروضة وإذا واصل انتشار الفيروس فعليا تباطؤه”.

وقال ماكرون إن حدود فرنسا مع الدول غير الأوروبية “ستبقى مغلقة حتى إشعار آخر”، مثلما دعا إلى “مساعدة” إفريقيا بـ”إلغاء قسم كبير” من ديونها في مواجهة وباء كوفيد-19

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى