منوعات

نجم برشلونة السابق يتلقى ضربة موجعة

نلقى البرازيلي مالكوم، ضربة موجعة، وذلك بعد تأكد غيابه عن الميادين، لمدة طويلة، إثر خضوعه لعملية جراحية.

وكان مالكوم، المنقتل لنادي زينيت سانت بيترسبورغ الروسي، في الميركاتو الصيفي، قادما من برشلونة، قد تعرض لإصابة في الورك، في 10 غشت، خلال أول مباراة له مع الفريق الروسي، حيث شارك لمدة 63 دقيقة فقط.

وأشار النادي الروسي، في بلاغ، أن مالكوم خضع لفحوصات طبية دقيقة، وتبين أن الخيار المثالي، هو خضوعه لعملية جراحية، مضيفا أن عودته للميادين، لن تكون قبل العطلة الشتوية، التي تمتد من دجنبر إلى مارس، أي سيغيب لحوالي 7 أشهر.

وخاض مالكوم (22 سنة)، 63 دقيقة فقط، مع فريقه الجديد، وربما سيعيش موسما “شبه أبيض”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف عل�� كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى