منوعات

العثماني : لم نسرق فلساً واحداً و لن نمد أيدينا للمال العام !

قال رئيس الحكومة الأمين العام لحزب العدالة و التنمية سعد الدين العثماني ، أن الأقدار اقتضت أن يرأس الحكومة الحالية بعد إعفاء سلفه عبد الإله بنكيران.

و أضاف العثماني، في كلمة له خلال لقاء تواصلي ، نظمته الكتابة المحلية لحزب العدالة والتنمية بمدينة القنيطرة، أمس السبت ، أن حزبه دخل الحكومة انطلاقاً من مرجعيته و مبادئه ، و بقي وفياً لوعود حملاته الإنتخابية.

رئيس الحكومة ، الأمين العام للبيجيدي ، ذكر أن المعارضة عجزت عن إثبات سرقة مستشاري العدالة و التنمية فلساً واحداً ، مشيراً في ذات الوقت أنه يمكن أن يخطئوا ، لكن سوء النية و الطمع في المال العام خط أحمر يقول العثماني.

و زاد أن حزبه يراقب وزرائه و برلمانيينه و مسؤوليه و مستشاريه قبل أن تتم مراقبتهم من جهات أخرى ، معتبراً أن السرقة و مد اليد للمال العام خيانة لثقة المواطنين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى