غرائب و عجائبمنوعات

تفقد 55 كيلو خلال عام لحضور زفاف ابنتها


أذهلت سيدة أسترالية عائلتها وأصدقاءها في حفل زفاف ابنتها بعد أن خسرت 55 كيلوغراماً من وزنها في غضون عام.

وكان وزن سيمون داجليس (53 عاماً) قد وصل إلى 126 كيلوغرام، قبل أن تبدأ رحلة إنقاص الوزن مع زوجها جورج (57 عاماً) في عام 2017، وفي يوم زفاف ابنتها في سبتمبر (أيلول) 2018، قالت السيدة داجلس التي تعيش في منطقة ذا بوندز شمال غرب سيدني إن جميع معارفها بما في ذلك والدتها لم يتمكنوا من التعرف عليها، وكان أمراً لن تنساه أبدا”.

وخلال رحلتها مع خسارة الوزن التي دامت 12 شهراً، انخفض قياس ملابس السيدة داجليس من 24 إلى 26 عن طريق تبديل الحصص الغذائية الضخمة بالوجبات التي يتم التحكم فيها جزئياً، والمشي 7 كيلومترات في اليوم.

وقرر الزوجان التخلص من الوزن الزائد، بعد أصدر الطبيب تحذيراً بشأن صحة جورج، وذلك بعد أن وصل وزنه إلى 92 كيلو غرام، ورغم أن التحذير لم يشملها، إلا أن سيمون أدركت أن الأمور ستكون أسوأ بالنسبة لها لأن وزنها أثقل من زوجها.

وبعد أن بحثت على غوغل، عثرت سيمون على برنامج إنقاص وزن مناسب، خاصة وأن حفل زفاف ابنتها كان في العام التالي، وكانت ترغب بالظهور بمظهر رشيق في الحفل.

ورغم أن الزوجين كانا يتناولان وجبات طعام منزلية بشكل رئيسي، إلا أن كمية هذه الوجبات هي التي تسببت بزيادة وزنهما بشكل كبير، كما كان لدى جورج شغف بالحلويات والشوكولاتة.

ومن خلال تمارين الكارديو الأساسية، جنباً إلى جنب مع الوجبات منخفضة السعرات الحرارية التي يتم التحكم في حجمها، تمكن الزوجان من إنقاص وزنهما بسرعة كبيرة وتغيير أنماط حياتهما، ومنذ زفاف ابنتها، فقدت سيمون 7 كيلوغرامات أخرى، ليصل وزنها إلى 65 كيلوغرام، بحسب صحيفة ديلي ميل البريطانية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معا��جة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى