منوعات

العثور على جثة شاب لفظتها أمواج شاطئ الجبهة بشفشاون

عثر بحارة الجبهة بإقليم شفشاون، على جثة مهاجر مغربي يطفو على السطح، يرجح أنه لفظ أنفاسه خلال محاولة للهجرة السرية إلى إسبانيا.

وحسب مصادر محلية، فإن الضحية كان مرتبطا بقارب من نوع “كاياك”، وهو ما يشير إلى أنه حاول الهجرة إلى إسبانيا على متن القارب وفارق الحياة غرقا.

وتم أعلام المصالح الأمنية، التي عملت على نقل جثة الضحية إلى مستودع الأموات بمستشفى محمد الخامس بشفشاون، لاخضاع الجثة للتشريح الطبي وتحديد هويته.

ويُعتقد أن الضحية حاول الإبحار من من إحدى سواحل تطوان أو طنجة نحو إسبانيا، ويرجح أنه تعرض لحادث أودى بحياته.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى