منوعات

“ريتا” زوجة “رياض محرز” البريطانية تخونه مع ملاكم أمريكي في ملهى ليلي

يعيشُ اللاعب الدولي الجزائري رياض محرز لاعب فريق مانشستر سيتي الإنجليزي صدمةً مدويةً بعدما اكتشف أن زوجته ريتا جوهال قضت أمسية في نادٍ ليلي مع الملاكم الأمريكي ديونتاي وايلدر.

انسجام واضح بين الثنائي

ووفقاً لموقع فوشيا نقلاً عن صحيفة “ميرور” البريطانية ، فإن جوهال شوهدت داخل الملهى الليلي الذي يحظى بشعبية كبيرة بين لاعبي كرة القدم في مدينة مانشستر مع الملاكم الأمريكي، مشيرةً إلى أنه كان هناك انسجام واضح بين الثنائي أثناء الأمسية.

وأوضحت الصحيفة، أن رياض محرز البالغ 28 عامًا تعرّض لصدمة كبيرة لدى سماعه بأن زوجته قضت أمسيتها على مائدة وايلدر في الملهى الليلي.

رياض محرز ملتزم بتعاليم ديانته الإسلامية

وأشارت الصحيفة أيضًا إلى أن محرز ملتزم بتعاليم ديانته الإسلامية ويمتنع عن شرب الكحول والدخول إلى الملاهي الليلية.

ولم تكشف الصحيفة عن أية تطورات أو ردّ فعل من اللاعب الجزائري تجاه زوجته جوهال بعد هذا الموقف، لافتةً إلى أن الثنائي يحرصان على عدم توضيح طبيعة علاقتهما حاليًا، ويريدان أن تبقى حياتهما الخاصة بعيدةً عن وسائل الإعلام، خاصةً وأن رياض يُقدّم مستويات جيدة مع فريقه السيتي ويريد أن يواصل تألقه بعيدًا عن الخلافات والأزمات.

وتزوّج رياض محرز (28 عامًا) من ريتا (25 عامًا) وهي بريطانية من أصل هندي في أغسطس عام 2015 وأنجبت منه ابنتين.

ما لا تعرفونه عن ريتا جوهال زوجة رياض محرز

من المعروف أنّ اللاعب الجزائري رياض محرز كان على علاقة عاطفية مع زوجته الحالية “ريتا” لسنوات حتى ارتبطا صيف العام الماضي.

وتم زواج نجم “ليستر سيتي” الانجليزيّ باحتفالية ومراسم زواج سرية، لم يحضرها سوى أفراد العائلة فقط والأصدقاء المقربين وبعيدًا عن أعين الكاميرات التي تطارده.

تظل حياة “ريتا” قبل زواجها من “محرز” وحتى الآن غامضة للغاية، فهناك بعض الأقاويل حول عملها كعارضة أزياء في الماضي، وأخرى تتحدث عن دخولها مجال الطب منذ أن كانت في سن الـ18.

وتتجنب “ريتا” وسائل الإعلام، فهي لم تظهر حتى أثناء مراسم تتويج زوجها “محرز” بجائزة أفضل لاعب في الدوري الإنجليزي الموسم الماضي، ولم تقم بأي مقابلة صحفية أو تلفزيونية حول علاقتها وزواجها من نجم الجزائر المحبوب، فأقصى ما تفعله “ريتا” هو نشر بعض الصور لهم سويًا على حسابها الشخصي على موقع التواصل الاجتماعي الشهير “إنستغرام”.

رياض محرز صرح في أكثر من م��اسبة أن “ريتا” كانت أكثر من شجعه منذ البداية، وأكثر من ساعده للشعور بالأستقرار في “إنجلترا” بعد مغادرته لناديه الفرنسي السابق “لي هارف” قبل عامين، عن طريق مساعدته في تعلم اللغة الإنجليزية.

“ريتا” تطلق على زوجها دائمًا لقب “رايت سايد” أي الجانب الأيمن و “محرز” يطلق عليها “ليفت سايد” أي الجانب الأيسر، في تلميح واضح أن الزوجان يكملان بعضهما.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى