الزفزافي: إحراق العلم المغربي ارتكبه شرذمة وحمقى

0

في رسالة صوتية مسربة منسوبة إلى ناصر الزفزافي المعتقل بسجن راس الماء بمدينة فاس و المحكوم بـ20 سنة سجناً نافذاً ، على خلفية “حراك الريف” ، وصف الأشخاص الذين أقدموا على حرق العلم المغربي بـ” الحمقى و الأغبياء و الشرذمة المنافقة”.

و قال الزفزافي ، في ذات التسجيل الصوتي المسرب ، الذي نشره فايسبوكيون ، أنه حذر في أوقات سابقة في رسائل كان يبعثها لوالده ، من ما وصفها بـ”الشرذمة” التي أقدمت على حرق العلم المغربي.

و أضاف الزفزافي بالقول : ” هذا العلم لم نخرج من أجل أن نحارب الأعلام بل من أجل محاربة الظلم و ما وقع مؤخراً كان مخططاً له بطريقة محبكة بتواطئ مع الدولة الفرنسية”.

ووصف الزفزافي ، إحراق العلم الوطني بـ”الفعل المشين و الشنيع” ، الذي لم يقدم على ارتكابه أجدادنا ، و ينم عن جهل و حقد و إرهاب.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.