الهواتف الذكية تربك المغاربة بعد نقص ساعة في التوقيت

0

استيقظ المغاربة صباح اليوم الأحد على وقع نقص ستين دقيقة من ساعات هواتفهم الذكية وحواسيبهم، ما خلف حالة ارتباك.

الهواتف التي نقصت ستين دقيقة، كانت مبرمجة سلفا على العودة إلى توقيت غرينتش في الأسبوع الأخير من شهر أكتوبر، طبقا لما كان معمولا به خلال السنوات القليلة الماضية.

يشار إلى أنه منذ سنة، اتخذت الحكومة قرار اعتماد التوقيت الصيفي، غرينيتش زائد ستين دقيقة، طوال السنة، ملغية قرار العودة للتوقيت الرسمي في الأسبوع الأخير من شهر أكتوبر.

قرار اعتماد التوقيت الصيفي طوال السنة، كان قد خلف موجة غضب واسعة، تطورت إلى احتجاجات من قبل التلاميذ في عدد من المدن خصوصا في العاصمة الرباط، بسبب الآثار السلبية التي خلفها اعتماد التوقيت الصيفي خلال فصلس الخريف والشتاء، ما أجبر الحكومة على إعادة النظر في أوقات الدراسة والعمل.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.