منوعات

إسرائيل والإمارات تعلنان تطبيعا كاملا للعلاقات بوساطة أميركية

اتفقت الإمارات العربية المتحدة وإسرائيل على إقامة علاقات دبلوماسية كاملة بينهما، وذلك بحسب بيان مشترك أصدره رئيس وزراء إسرائيل بنيامين نتنياهو وولي عهد أبو ظبي محمد بن زايد آل نهيان والرئيس الأميركي دونالد ترامب.

وقال مسؤولون بارزون في البيت الأبيض إنه بموجب الاتفاق، و��فقت إسرائيل على تعليق بسط سيادتها على مناطق من الضفة الغربية، كانت تدرس ضمّها.

وقال بن زايد إنه تم الاتفاق في اتصال مع ترامب ونتنياهو على خارطة طريق لتعاون مشترك، من أجل إقامة العلاقات الثنائية المتفق عليها.

واعتبرت سفارة الإمارات بواشنطن أن الاتفاق لتطبيع العلاقات بالكامل هو “انتصار للدبلوماسية والمنطقة”، بينما قال بريان هوك المبعوث الأميركي الخاص للسلام إن الاتفاق “كابوس” لإيران.

وقال ترامب إن من المتوقع أن تتم مراسم توقيع الاتفاق في البيت الأبيض خلال أسابيع قليلة.

من جهته، قال وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو للصحفيين الذين يرافقونه في رحلة إلى دول وسط أوروبا، إن اتفاق تطبيع العلاقات خطوة “كبيرة” للأمام على الطريق الصحيح. وأدلى بومبيو بهذه التصريحات بعد وقت قصير من مغادرته سلوفينيا متوجها إلى فيينا.

واتهمت المفاوضة المخضرمة عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية حنان عشراوي، الإمارات “بالتطبيع” مع إسرائيل.

وكتبت عشراوي، على تويتر، “خرجت الإمارات بتعاملاتها/تطبيعها السري مع إسرائيل إلى العلن. من فضلكم لا تقدموا لنا معروفا. لسنا ورقة التين لأحد!”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى