منوعات

منظمة الصحة العالمية تكشف معطيات خطيرة وجديدة عن فيروس كورونا

أكدت منظمة الصحة العالمية، اليوم الخميس، أن جائحة فيروس كورونا المستجد تتدهر بشكل عام في العالم رغم تحسن الأوضاع الوبائية في بعض المناطق خاصة أوروبا.

وقال المدير العام لمنظمة الصحة العالمية، تيدروس أدهنوم غيبريسوس، في مؤتمر صحفي، إن الجائحة تتراجع حاليا في أوروبا لكنها تتدهور على النطاق العالمي، متوقعا أن تبلغ الحصيلة الإجمالية للإصابات في الأسبوع المقبل 10 ملايين حالة، بينما تصل حاليا إلى 9.2 مليون، كما يتوقع أن يرتفع عدد الوفيات إلى 500 ألف شخص.

وشدد غيبريسوس على أن العالم لا يمكنه بعد انتهاء الجائحة العودة إلى حالته السابقة، مؤكدا ضرورة بناء حياة طبيعية جديدة ستتميز بمزيد من العدالة والإيكولوجية وستسهم في تفادي التغير المناخي.

ويواجه العالم، منذ يناير 2020، أزمة حادة ناجمة عن تفشي عدوى فيروس كورونا المستجد “COVID-19″، الذي بدأ انتشاره من مدينة ووهان الصينية وأدى إلى خسائر ضخمة في كثير من قطاعات الاقتصاد خاصة النقل والسياحة والمجال الترفيهي، وانهيار البورصات العالمية وتسارع هبوط أسواق الطاقة.

وصنفت منظمة الصحة العالمية هذا التفضي جائحة ي��م 11 مارس، وأودى الفيروس حتى الآن بحياة نحو 480 ألف شخص، وفي الوفت الذي سجلت فيه دول كثيرة كانت تعتبر سابقا أكبر بؤر للتفشي تراجعا للخطر، تشهد مناطق أخرى في العالم، خاصة أمريكا اللاتينية، انتشارا متسارعا للمرض.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى