غرائب و عجائبمنوعات

يستيقظ من الغيبوبة بعد 11 شهراً فيفاجأ بوباء كورونا

[ad_1]


استيقظ شاب بريطاني من غيبوبته التي استمرت نحو عام دون أن يعرف الكثير عن وباء كورونا الذي اجتاح العالم على الرغم من إصابته به مرتين.

وكان جوزيف فلافيل (1 عاماً) قد تعرض لحادث سيارة أثناء سيره بالقرب من منزله في توتبيري، ستافوردشاير، في الأول من مارس (آذار) قبل ثلاثة أسابيع من بدء الإغلاق الوطني الأول لبريطانيا بسبب الوباء.

يستيقظ من الغيبوبة بعد 11 شهراً فيفاجأ بوباء كورونا - ميديا 7

ومنذ ذلك الحين، قضى ما يقرب من 11 شهرًا في غيبوبة، لكنه في طريقه إلى التعافي بعد الاستيقاظ، حيث تمكن من الاستجابة من خلال الرمش والابتسام لأسرته وأصدقائه.

وكان الشاب المعروف باسم جو يدرس في أكاديمية جي فيريرز عندما صدمته سيارة في العام الماضي، وتم نقله إلى مستشفى ليستر العام، حيث أمضى ستة أشهر في غيبوبة، قبل أن يتم نقله إلى مركز أديرلي جرين لإعادة التأهيل العصبي في ستوك أون ترينت قبل أربعة أشهر وهو لا يزال في الغيبوبة.

وخلال إقامته في المستشفى أصيب جو بفيروس كورونا مرتين، ولكنه تعافى من الفيروس في المرتين. وبسبب قيود فيروس كورونا، لا تستطيع عائلة جو زيارته في المستشفى، لكنهم يتواصلون معه عبر فيس تايم، وقالت عمته إن وجهه يضيء عندما يرى أصدقاءه وأفراد عائلته على الشاشة.

يستيقظ من الغيبوبة بعد 11 شهراً فيفاجأ بوباء كورونا - ميديا 7

وسُمح لوالدته بقضاء بعض الوقت معه في المنزل في عيد ميلاده التاسع عشر، لكن كان عليها أن تبقى بعيدة عنه لتطبيق قواعد التباعد الاجتماعي.

وقبل الحادث، كان جو قوي البنية، وكان يستمتع بالهوكي والرياضات الأخرى، وتقول عائلته إنه يمارس العديد من الهوايات والنشاطات البدنية، وكان يتوق لإنهاء دراسته حتى يتمكن من السفر.

ويتابع جو ما يفعله أصدقاؤه عبر مقاطع فيديو يتم نشرها على صفحة Joe’s Journey Facebook على موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك، وأنشأت أسرته صفحة لجمع التبرعات للمساعدة في تغطية تكاليف أي علاج قد يحتاج إليه في المستقبل، بحسب صحيفة ديلي ميل البريطانية.

[ad_2]

مروى الإدريسي

خبيرة الغرائب و العجائب و المنوعات، تأتيكم بكل ما هو خارج عن المألوف في عالمنا الصغير و الكبير، فلا تترددوا بزيارة صفحتي و إضافتها للمفضلة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: