منوعات

مطالبات بالتخلي عن الكمامة لمتلقي تطعيم كورونا.. خبير أمريكي يرد

دخل الدكتور أنتوني فاوتش، كبير خبراء الأمراض المعدية في الولايات المتحدة، في حوار مثير للجدل مع السناتور راند بول، جمهوري من ولاية كنتاكي، يوم الخميس، حول ما إذا كان يجب على الأشخاص ارتداء أقنعة إذا تعافوا من فيروس كورونا أو تم تطعيمهم، وفقا لقناة سي إن إن.

وقال بول لفاوتشي: “أنت تطلب من الجميع ارتداء قناع، سواء أصيبوا بعدوى أو تم تطعيمهم. إذا كان الأشخاص الذين حصلوا على اللقاح أو أصيبوا بالعدوى … لا تنشر العدوى، أليست هذه مجرد مسرحية؟”.

أجاب فاوتشي: “الأقنعة ليست مسرحية. الأقنعة واقية”. وأشار إلى أن الأشخاص الذين تم تطعيمهم قد يستمرون في استنشاق الفيروس، ويعيش في أنوفهم أو حلقهم دون أن يسبب لهم أي أعراض، لكنهم ممن الممكن أن يعطسوا هذا الفيروس و يعدوا الآخرين. وأوضح أنه يمكن أن يصاب الشخص بالعدوى مرة ثانية، وإن كان الأمر غير شائع.

وأكد أن السلالات الجديدة من الفيروس، مثل B.1.1.7 التي ظهر لأول مرة في بريطانيا، و B.1.351 التي ظهر لأول مرة في جنوب إفريقيا، قد لا تتأثر بالاستجابة المناعية الناتجة عن إصابة سابقة.

وأشار فاوتشي إلى أنه توجد دراسات أظهرت أن الأشخاص في جنوب إفريقيا الذين أصيبوا بسلالات أقدم من فيروس كورونا ليس لديهم حماية مناعية تقريبًا ضد السلالة الجديدة.

وقال بول: “لقد تم تطعيمك وأنت الآن تتجول مرتديا قناعين. تريد أن يحصل الناس على اللقاح، فامنحهم مكافأة، بدلاً من إخبارهم أنه عليه ارتداء قناع إلى الأبد. الناس لا يريدون سماع ذلك. أخبره أنه بعد التطعيم لا يرتدي اللقاح”.

وأكد فاوتشي أنه قلق من نهج بول لأن الناس سيتبعونه في عدم ارتداء قناع بعد الإصابة بالفيروس.

سعيد العلمي

صحفي سابق ب العديد من كبار الموافع و الجرائد الإكترونية العالمية و المغربية و رئيس تحرير ميديا  7  حاليا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى