في الواجهةمنوعات

مذيعة تقتل زوج شقيقتها بأربع طعنات في أول أيام رمضان

وسط حراسة أمنية مشددة من قوات أمن القاهرة اليوم، مثلت المتهمة رانيا صفوت، وهي مقدمة إذاعية، جريمة قتل زوج شقيقتها باستخدام آلة حادة، في حي “السيدة زينب”، جنوب العاصمة المصرية، وذلك في وجود النيابة العامة.

وطلبت النيابة العامة الاستماع إلى شهود عيان على الجريمة، من بينهم زوجة المجني عليه. كما أمرت بالتحفظ على أداة الجريمة، وبسرعة تقديم التحريات حول الواقعة، ونقل جثة المجني عليه إلى المشرحة للوقوف على أسباب الوفاة، وحبس المتهمة 4 أيام، على أن يراعى التجديد لها في الوقت المحدد.

اعترفت المتهمة في التحقيقات بأنها حضرت من مسكنها يوم الحادث، أي أمس الثلاثاء، من مدينة القاهرة الجديدة، وهي في حالة غضب شديد، لقيام المجني عليه بإبلاغ شرطة تنفيذ الأحكام عن زوجها، لوجود شيكات وإيصالات أمانة عليه تصل قيمتها إلى 600 ألف جنيه وأحكام قضائية ضده، ما دفع الجهات الأمنية المسؤولة إلى القبض عليه.

وأضافت رانيا صفوت، التي تعمل في إذاعة “راديو السكة” المحلية، أن القتيل استفزها بعدد من الكلمات والضحكات التي وصفتها بـ”الصفراء” ورفض الاتهام بأنه وراء إبلاغ الشرطة بمشاكل زوجها، ما دفعها إلى إمساك سكين كانت قريبة من موقع الحادث في شقته، في “السيدة زينب”، مسددة له 4 طعنات.

وأضافت المتهمة في أقوالها “كان كل قصدي أخوفه بالسكينة بس مش أقتله (قصدت إخافته لا قتله)”، وأنها كانت في حالة دفاع عن النفس، بعدما تطور العتاب إلى مشاجرة، حين حاول المجني عليه دفعها وطردها خارج منزله.

واعترفت شقيقة المتهمة وزوجة المجني عليه بالحادث أمام النيابة العامة، مؤكدة أنها حاولت بمساعدة الجيران إسعاف زوجها، إلا أن نزيف الدماء كان شديداً، فتوفي قبل وصول سيارة الإسعاف لنقله إلى المستشفى.

وقالت إنها هي التي أبلغت شرطة قسم “السيدة زينب” بالواقعة، مشيرة إلى أن مشادة كلامية نشبت بين زوجها وشقيقتها امتدت نصف ساعة، وتطورت إلى مشاجرة بينهما، فاستلت شقيقتها المتهمة سكينا، وطعنت زوجها مرات عدة، ما أدى لوفاته.

كانت الإدارة العامة لمباحث القاهرة قد تلقت إخطاراً من قسم “السيدة زينب”، يفيد بواقعة القبض على مذيعة متهمة في جريمة قتل، والعثور على السلاح المستخدم في الجريمة وعليه آثار دماء القتيل. وتبين أن الحادث وقع بعدما دل المجني عليه على مخبأ زوج المتهمة، إثر تهربه من ديون مستحقة عليه.

سعيد العلمي

صحفي سابق ب العديد من كبار الموافع و الجرائد الإكترونية العالمية و المغربية و رئيس تحرير ميديا  7  حاليا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى