منوعات

سيدة تدعي تدخل العثماني لإطلاق سراحها.. ومستشار رئيس الحكومة يوضح

لم يتأخر رد رئيس الحكومة على تسجيل صوتي منسوب لشقيقة برلمانية من حزب العدالة والتنمية تم تداوله على نطاق واسع، صرحت فيه صاحبته أن عبد الإله بنكيران وسعد الدين العثماني تدخلا من أجل إطلاق سراحها بعد خرقها لحالة الطوارئ بمدينة تزنيت.

وقال محمد عيادي مستشار رئيس الحكومة في توضيح توصل” ميديا7” بنُسخة منه، بأنه “ينبغي التأكيد أنه لاعلم لرئيس الحكومة بهذه النازلة، ويجهل ظروفها”.

وتابع: “لم يسبق لرئيس الحكومة أن تدخل في قضية معروضة على القضاء، ولا يمكنه ذلك حالا ولا مستقبلا”.

ويأتي التوضيح حسب مستشار رئيس الحكومة، “بناء على تسجيل صوتي – يروجه البعض في وسائل التواصل الاجتماعي- لمواطنة من تيزنيت تدعي تدخ�� رئيس الحكوم�� الدكتور سعد الدين العثماني لإطلاق سراحها بعد إيقافها لخرقها حالة الطوارئ الصحية”.

ويشار بأن المحكمة الإبتدائية بتزنيت حددت أول جلسة لموظفة من تزنيت يوم 01 يونيو 2020 التي توبعت في حالة سراح، بتهمة “إهانة موظف عمومي أثناء مزاولته لمهامه وخرق مقتضيات حالة الطوارئ بعدم وضع الكمامة الإجبارية” في ملف جنحي عادي ضبطي.

سعيد العلمي

صحفي سابق ب العديد من كبار الموافع و الجرائد الإكترونية العالمية و المغربية و رئيس تحرير ميديا  7  حاليا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: