Advertisement
منوعات

القضاء ينظر في قضية “مول الكاسكيطة”

ستنطلق، اليوم الثلاثاء، بالمحكمة الابتدائية الزجرية، في مدينة سطات، فصول الجلسة الأولى من قضية محمد السكاكي الملقب بـ”مول الكاسكيطة”، بعد متابعته في حالة اعتقال، إثر نشر فيديو يتضمن عبارات فيها سب للمواطنين المغاربة.

وسينوب النقيب محمد زيان على اليوتيوبر المغربي في قضيته، التي أصبحت قضية رأي عام، نظرا لتدخل عدد كبير من الجمعيات و الهيئات الحقوقية، التي طالبت بأقصى العقوبات بعد سب وشتم المغاربة.

وكان وكيل الملك لدى المحكمة الابتدائية بسطات، قد كشف في بلاغ له أنه بعد الاطلاع على نتائج الأبحاث التي أنجزتها الفرقة الوطنية للشرطة القضائية، “تبين أن مجموعة من العبارات التي وردت في شريط الفيديو تخرج عن حرية التعبير وتشكل من الناحية القانونية جرائم يعاقب عليها القانون”.

وأضاف ذات المصدر أن “المعني بالأمر دأب على إنتاج ونشر فيديوهات على اليوتيوب تتناول مواضيع تخلق الحدث، وأن هذه العملية تدر عليه مداخيل مالية مهمة شهريا تتراوح بين 20.000 و30.000 درهم، كما أثبتت الأبحاث أن المعني بالأمر تلقى من الخارج تحويلات مالية مهمة جراء هذه العملية”.

وأكد وكيل الملك أنه “تقررت إحالة المشتبه فيه على المحكمة في حالة اعتقال لمحاكمته طبقا للقانون من أجل الاشتباه في ارتكابه لجنحة السب العلني للأفراد والإخلال العلني بالحياء بالبذاءة في الإشارات والأفعال، وإهانة المؤسسات الدستورية وحيازة المخدرات”.

سعيد العلمي

صحفي سابق ب العديد من كبار الموافع و الجرائد الإكترونية العالمية و المغربية و رئيس تحرير ميديا  7  حاليا

Related Articles

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

Back to top button