Advertisement

إشبيلية يخطف انتصاراً قاتلاً أمام ليفانتي.. وبلباو يسقط أمام قادش

[ad_1]



خطف إشبيلية انتصارا في الوقت القاتل على ضيفه ليفانتي بهدف نظيف بالجولة الرابعة من الدوري الإسباني لكرة القدم، بينما سقط أثلتيك بلباو بنفس النتيجة على أرضه أمام قادش.
وبينما كان التعادل السلبي سائدا على ملعب سانشيز بيثخوان، في اللقاء الذي أهدر فيه منير الحدادي ركلة جزاء لأبناء المدرب جولين لوبيتيجي (ق67)، نجح الفريق الأندلسي في خطف النقاط الثلاثة في الوقت المحتسب بدلا من الضائع للشوط الثاني بواسطة يوسف النصيري، ليواصل تحقيق العلامة الكاملة.
ورفع إشبيلية رصيده إلى 6 نقاط ليحتل المركز الخامس، في ثاني مباراة له بالبطولة، أما ليفانتي فتجمد رصيده عند 3 نقاط من 3 مواجهات.
في حين سقط بلباو على ملعبه سان ماميس أمام قادش، الذي يعود للعب في معقل أسود الباسك بعد غياب دام 14 عاما بنفس النتيجة بهدف نظيف.
سجل هدف اللقاء الوحيد اللاعب أوناي لوبيز (ق57) في مرمى بلباو بالخطأ خلال تشتيته لعرضية قادمة من الجانب الأيمن.
وشهد اللقاء طرد لاعبين من قادش هما كارلوس أكابو (ق48) وألفارو نيجريدو (ق70).
وتجمد رصيد بلباو عند 3 نقاط من 3 مواجهات، بينما تقدم قادش للمركز السابع بست نقاط من 4 مواجهات.
[ad_2]

رياض المالكي

خبير تقني، مسؤول الصيانة و مدير الموقع، صحفي سابق في حياة أخرى..

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى