رياضة

أستراليا المفتوحة: طائرة تصل حاملة 3 حالات كورونا


قال المنظمون لبطولة أستراليا المفتوحة للتنس، إنه تقرر إخضاع 47 لاعباً لحجر صحي في فندق بمدينة ملب��رن لمدة أسبوعين، بعد رصد 3 إصابات بفيروس كورونا على رحلتين وصلوا على متنهما لخوض غمار أولى البطولات الأربع الكبرى لهذا العام.

ودخل أكثر من 20 لاعباً وصلوا من لوس أنجليس إلى ملبورن التي تستضيف البطولة الشهر المقبل في حجر صحي صارم بأحد الفنادق بعد ثبوت إصابة أحد أفراد الطاقم وأحد المشاركين في البطولة من غير اللاعبين بفيروس كورونا المستجد.

وفي وقت لاحق تأكد إصابة راكب آخر من غير اللاعبين على متن رحلة، مما دفع المنظمين إلى إدخال 23 لاعباً آخرين في الحجر الصحي بالفندق.

وقال المنظمون في بيان إن الثلاثة الذين ثبتت إصابتهم بالفيروس نقلوا إلى فندق صحي.

وأوضحوا أن اللاعبين لن يتمكنوا من مغادرة غرفهم بالفندق لمدة 14 يوماً لحين التأكد طبياً من سلامتهم، وأوضحوا أنهم لن يتمكنوا من ممارسة التدريب.

ويعني القرار عدم التكافؤ في تجهيز اللاعبين للبطولة وهو ما أشار إليه عدد من اللاعبين الذين خضعوا للحجر الصحي.

ووافقت أستراليا على السماح بدخول نحو 1200 لاعب ومسؤول وموظف قادمين على متن 15 رحلة للمشاركة في الحدث الرياضي الكبير المقرر إقامته الشهر المقبل.

وقال مدير البطولة كريج تيلي إنه يتم التواصل مع كل من كانوا على متن الرحلتين وخاصة مجموعة اللاعبين لضمان تلبية احتياجاتهم قدر الإمكان.

وتعد أستراليا من أنجح دول العالم في التعامل مع انتشار الفيروس ولم تسجل سوى 28700 إصابة و909 وفيات.

رياض المالكي

خبير تقني، مسؤول الصيانة و مدير الموقع، صحفي سابق في حياة أخرى..

مقالات ذات صلة

أضف تعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: