رياضة

النائب العام يطالب بحبس طبيب المنشطات 5 سنوات ونصف السنة


طالب المدعي العام في مدينة ميونخ الألمانية، اليوم الجمعة، بالسجن خمس سنوات ونصف السنة للطبيب الألماني مارك أس، بعدما انتهت قضيته في المحاكمة بشأن استخدام المنشطات المحظورة.

وكان مارك أس اعترف، في بيان مكتوب قرأه محاميه، بأنه تورط في ممارسات غير شرعية بعد أن تم اتهامه بانتهاك قوانين الأدوية والمنشطات فيما يقرب من 150 قضية. وتتضمن الاتهامات أيضاً اتهاماً واحداً بوجود إصابة خطيرة.

وقال المدعي العام كاي جرايبر إن الطبيب أراد الاستفادة ماليا من جرائمه وأن يمين القسم الطبي الذي أداه “ألقي بالكامل في سلة المهملات”. وينبغي أيضا منع الطبيب من ممارسة المهنة لمدة خمس سنوات.

وطالبت النيابة بالسجن لمدة عامين ونصف العام بحق شريكه ديرك كيو، الذي لن يعود للسجن لانه قضي عامين في الحبس انتظاراً للمحاكمة .

وبالنسبة للشركاء الآخرين، بما في ذلك والد مارك اس، فمن المقرر أن يتفادوا عقوبة الحبس من خلال طلب عقوبات مع إيقاف التنفيذ.

ووفقا للائحة الاتهام، فإن الطبيب قام بإعطاء المنشطات للرياضيين خلال الفترة مابين عامي 2011 و2019، بما في ذلك متنافسون في دورة الألعاب الشتوية التي أقيمت ببيونج تشانغ في كوريا الجنوبية في 2018، وبطولات العام، وسباق تور دو فرانس للدراجات.

وكان قد احتجاز الطبيب في فبراير (شباط) 2019 عقب مداهمات لمنزله في إرفورت، ألمانيا وفي بطولة العالم للتزلج النوردي في سيفيلد، النمسا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى