رياضة

الاتحاد التونسي يفتح تحقيقا مالياً وإدارياً مع الأفريقي


فتح الاتحاد التونسي لكرة القدم، اليوم الإثنين، تحقيقاً مالياً وإدارياً بشأن النادي الأفريقي، بعد أزمة خانقة تهدد مصير ثاني أكثر الأندية التونسية تتويجاً بلقب الدوري الممتاز، في موسم الاحتفال بمرور مئة عام على تأسيسه.

قال الاتحاد التونسي في بيان: “لجنة الطوارئ عقدت اجتماعاً، وقررت استجواب رئيس النادي الأفريقي عن العديد من الموضوعات، كما طالبت النادي بتقديم ما يفيد تسوية ديون تم جدولتها في ذمة الأفريقي لفائدة اتحاد الكرة”.

ودعت اللجنة إدارة النادي إلى تقديم التقارير المالية المصادق عليها من قبل مراقبي الحسابات والتقارير الخاصة بالموسمين السابقين، وإن تعذر ذلك سيتم دعوة مراقب حسابات النادي للاستفسار بشأن التقارير المالية”.

وبدأت جماهير الافريقي اعتصاما بمركز تدريب النادي وسط تونس العاصمة واحتجاجات غاضبة للمطالبة باستقالة إدارة النادي برئاسة عبد السلام اليونسي، بعد أن حملته مسؤولية الوضع المتأزم للفريق.

وبات الافريقي أحد أعرق الأندية التونسية، على شفا الهاوية، بسبب أزمة ديون للاعبين ومدربين سابقين وحاليين دفعت الفريق لدوامة من سوء النتائج في بداية الموسم الحالي.

وتتهم جماهير الفريق إدارة النادي بسوء التصرف والمماطلة في الوفاء بتعهداتها، وحل أزمة الديون التي تسببت في حرمانه من إبرام تعاقدات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى