رياضة

قميص مارادونا ليس للبيع


قال لاعب وسط منتخب إنجلترا السابق ستيف هودج، إنه “رفض العديد من العروض من مشترين محتملين لقميص ارتداه دييغو مارادونا في مباراة دور الثمانية الشهيرة بكأس العالم 1986 لكرة القدم”.

وأصر هودج على أن هذا القميص التاريخي ليس للبيع.

وتبادل هودج (58 عاماً) قمصان اللعب مع مارادونا بعد هزيمة إنجلترا 2-1 أمام الأرجنتين في ملعب أزتيكا في المكسيك في مباراة سجل خلالها مارادونا هدفاً باليد قبل أن يهز الشباك مجدداً ليحرز واحداً من أجمل الأهداف في تاريخ كأس العالم.

وكان الأسطورة مارادونا قد توفي في منزله عن 60 عاماً الأسبوع الماضي إثر أزمة قلبية.

وزاد الطلب بشكل كبير على قميص مارادونا الذي حصل عليه هودج والمعروض حاليا في المتحف الوطني لكرة القدم في إنجلترا الموجود في مانشستر وقال خبير مقتنيات رياضية أمريكي إن “قيمته قد تصل إلى مليوني دولار”.

لكن هودج يعارض بيع القميص.

وقال لهيئة الاذاعة البريطانية (بي.بي.سي) “احتفظ بهذا القميص منذ 34 عاما ولم أفكر أبداً في بيعه، أحب الاحتفاظ به حيث يحمل قيمة معنوية كبيرة، يطرق الناس باب منزلي بلا توقف ويرن الهاتف باستمرار من كل حدب وصوب من محطات التلفزيون والإذاعة المحلية إلى المحطات الأجنبية، كان أمراً مزعجاً بشدة. ثارت أحاديث غير لطيفة عن أني احتفظ به لأني أريد مليوناً أو أكثر أو سعياً وراء المال. كل هذه الأمور خاطئة تماما. القميص ليس للبيع”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى