رياضة

رغم التحقيق معه.. كافاني جاهز لقيادة مانشستر يونايتد أمام فريقه السابق


قال مدرب مانشستر يونايتد أولي جونار سولشار، إن إدينسون كافاني جاهز لمواجهة فريقه السابق باريس سان جيرمان في دوري أبطال أوروبا لكرة القدم غداً الأربعاء في أولد ترافورد، رغم الضجة التي أثارها تعليقه الأخير على مواقع التواصل الاجتماعي.

ويخضع كافاني للتحقيق من قبل الاتحاد الإنجليزي بشأن تعليق على حسابه في تطبيق انستجرام رد فيه على رسالة تهنئة تلقاها عقب هدفيه في الفوز على ساوثامبتون 3-2 يوم الأحد الماضي.

وقال المهاجم القادم من أوروغواي في شكره لصديقه على تعليقه عندما قال بالإسبانية “شكرا أيها الزنجي”. وحذف التعليق في وقت لاحق واعتذر. وقال يونايتد إنه لم يكن هناك “نية سيئة” وراء هذا التعليق.

وعقب أدائه الاستثنائي أمام ساوثامبتون، من المرجح أن يقود كافاني هجوم يونايتد أمام بطل فرنسا الذي سجل له 200 هدف ليصبح هدافه التاريخي قبل رحيله في يونيو حزيران الماضي.

وقال سولشار للصحفيين اليوم الثلاثاء “إنه جاهز لخوض المباراة، وبالطبع ستكون مباراة مميزة أمام باريس سان جيرمان فريقه السابق وهدافه التاريخي، وسيؤثر ذلك عليه ذهنياً.

“لكن من خلال معرفتي به، سيدفعه ذلك ويمنحه الطاقة. إنه محترف. وسيعمل اليوم على الاستعداد للمباراة ذهنياً”.

وردا على سؤال بشأن ما إذا كان كافاني سيتأثر بما أثاره تعليقه على مواقع التواصل الاجتماعي قال المدرب النرويجي “إنه تعلم درسا. ربما يؤثر ذلك عليه، لكنه سينحي ذلك جانبا عندما تبدأ المباراة. يمكن لأفضل اللاعبين وضع مثل هذه الأشياء جانبا”.

وقال سولشار إنه متأكد من أن الحادث كان نتيجة لسوء فهم.

وأضاف “طلب منه الاتحاد الإنجليزي توضيحا وسندعمه. إنه أحد المواقف المؤسفة، حيث أنه جاء للبلاد لتوه وفي أوروجواي الوضع مختلف”.

وساند المدرب النرويجي اقتراح مدافع يونايتد السابق جاري نيفيل بضرورة حصول اللاعبين القادمين إلى إنجلترا من الخارج على دورات تدريبية حول القضايا التي تتعلق “بالتنوع والاختلاف”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى