رياضة

طبيب مارادونا يدلي بأقواله من تلقاء نفسه أمام النيابة


أدلى طبيب أسطورة كرة القدم الأرجنتينية الراحل دييغو مارادونا، ليوبولدو لوكي، بشهادته اليوم الإثنين من تلقاء نفسه أمام نيابة سان إيسيدرو، وذلك عقب تفتيش منزله ومكتبه الأحد بأمر قضائي للتأكد من أنه “قدم كل ما في وسعه” للاعب الأسبق.

وتوجه لوك�� لمحكمة سان إيسيدرو برفقة محاميه خوليو ريباس للإدلاء بشهادته من تلقاء نفسه ودون استدعائه أمام النيابة التي تحقق في ملابسات وظروف وفاة مارادونا، وأشارت مصادر بوزارة الصحة إلى أن الطبيب “لم توجه إليه أية تهمة رسمية” في تلك القضية.

وأوضح ريباس في تصريحات للصحافة أن الفكرة كانت أن يتوجه الطبيب للنيابة وأن يكون “حاضراً” لتكرار ما صرح به الأحد والإجابة على أسئلة النيابة.

وقال المحامي في إشارة إلى عملية تفتيش مكتبه ومنزل لوكي “كان قد صدر بيان من النيابة لم يتضمن أية تهم رسمية، ولكن بالأمس تمت مداهمته”.

وأضاف “بالنسبة لي هو متهم لأنه تمت مداهمته، ولكني لا أمتلك حيثية الاتهام ولذا لا يمكنني قول شيء”.

وتوفي اللاعب الأسبق دييجو مارادونا يوم الأربعاء الماضي في منزله إثر أزمة قلبية عن عمر 60 عاماً.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعلي��ات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى