رياضة

كلوب: عودة الجماهير خطوة صغيرة في الاتجاه الصحيح


رحب مدرب ليفربول يورغن كلوب اليوم الجمعة، بأنباء السماح بحضور 2000 متفرج لملعب أنفيلد بداية من الشهر المقبل كخطوة صغيرة في الاتجاه الصحيح.

ووضعت الحكومة البريطانية مدينة ليفربول تحت قيود القسم الثاني لجائحة كوفيد-19 مما يمهد الطريق لعودة محدودة للجماهير لأول مرة منذ مارس (آذار) الماضي.

وسُمح أيضاً لأندية لندن بعودة الجماهير بأعداد صغيرة الشهر المقبل، بينما توجد العديد من أندية الدوري الممتاز بينها مانشستر يونايتد ومانشستر سيتي ونيوكاسل يونايتد وتلك الواقعة في ميدلاندز وسط البلاد تحت قيود القسم الثالث الذي لن تستقبل أي جماهير.

وستقام مباراة ليفربول على أرض برايتون أند هوف ألبيون غداً السبت، دون جماهير، إذ تبدأ الإجراءات الجديدة الأسبوع المقبل، بينما سيسمح بحضور 2000 متفرج مباراة ليفربول على أرضه أمام ولفرهامبتون واندرارز الأسبوع المقبل.

وفي رده على سؤال بشأن ما إذا يمثل ذلك أفضلية لحامل اللقب قال كلوب: “قلت قبل أن أعرف في أي فئة ستكون مدينة ليفربول، الأمر لا يتعلق بمناقشة مزايا وعيوب هذا أو ذاك”.

وأضاف المدرب الألماني في مؤتمر صحافي: “هذا يمثل خطوات صغيرة في الاتجاه الصحيح، سعيد بإمكانية حضور 2000 متفرج للملعب، لا أحد يعرف كم من الوقت سنكون قادرين على القيام بذلك، لكني أعتقد أنه لا يجب أن نناقش الأمر على أساس أنه ميزة لهذا الفريق أو ذاك”.

ويمكن لليفربول أن يتصدر الدوري إذا تجنب الخسارة أمام برايتون، ويأمل كلوب أن يكون القائد جوردان هندرسون جاهزاً بعد تعافيه من إصابة عضلية تعرض لها في مباراة إنجلترا أمام بلجيكا هذا الشهر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى