رياضة

آرسنال يعاني بغياب النني وبارتي


قال مدرب آرسنال ميكيل أرتيتا، اليوم الجمعة، إن لاعب الوسط توماس بارتي سيغيب عن مباراة الفريق المقبلة في الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم أمام ليدز يونايتد الأحد المقبل، لعدم اكتمال تعافيه من إصابة في الفخذ.

وكان بارتي استبدل بين شوطي المباراة التي انتهت بهزيمة آرسنال 0-3 أمام أستون فيلا في وقت سابق من الشهر الجاري ولم يشارك مع منتخب بلاده غانا خلال التوقف الدولي الأخير.

وقال أرتيتا للصحافيين: “كنا نعرف أنها إصابة كبيرة، بذل جهداً كبيراً وهو مستمر في العمل بكل جدية، يريد أن يكون جاهزاً للعب”.

وأضاف المدرب الإسباني: “نأمل في عودته للتشكيلة قريباً، لكن لابد من الحذر والاهتمام به”.

وفي ظل تأثير الغيابات والإصابات على العديد من الأندية انضم أرتيتا إلى عدد كبير من المدربين في المطالبة بزيادة عدد التغييرات في المباراة الواحدة إلى 5 تغييرات للحد من شعور اللاعبين بالإرهاق في ظل كثرة المباريات وهو ما وافقت عليه سلطات الكرة في إنجلترا.

وقال أرتيتا أيضاً: “علينا حماية اللاعبين بأفضل صورة ممكنة لأنهم العنصر الأول في الصناعة، علينا تعديل اللوائح لتصبح أكر مرونة لمنح اللاعبين فرصة أفضل للحفاظ على لياقتهم المعنوية والبدنية”.

ويعاني آرسنال نقصاً في خط الوسط في ظل وجود المصري الدولي محمد النني في الحجر الصحي بعد إصابته بكورونا بينما هناك قلق حول احتمال معاناة بوكايو ساكا من الإرهاق بعد خوضه 3 مباريات خلال 7 أيام مع منتخب إنجلترا أخيراً.

وعن ساكا قال أرتيتا: “لابد أن أقابله اليوم للاطمئنان عليه، عمره 19 عاماً فقط وقد خاض الكثير من المباريات خلال الأشهر القليلة الماضية”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى