رياضة

ليفربول وآرسنال يفقدان صلاح والنني لمباراتين على الأقل!


كشفت المسحة الثانية لفيروس كورونا، التي خضع لها النجم محمد صلاح استمرار إصابته بالعدوى، وسيغيب اللاعب عن صفوف ليفربول 3 مباريات، ما يضع المدرب الألماني يورغن كلوب في أزمة.

وقالت اليوم السابع اليوم الخميس، نقلاً عن صحيفة ذا صن الإنجليزية، إن محمد صلاح سيغيب عن صفوف ليفربول 3 مباريات بعد ثبوت إيجابية المسحة الثالثة لفيروس كورونا، التي خضع لها مهاجم “الريدز” بعد أسبوع من إصابته.

وكان يأمل محمد صلاح العودة لصفوف ليفربول اليوم بعد عزله لمدة أسبوع في مصر، لكن الاختبار الذي خضع له اللاعب الثلاثاء، أظهر أنه لا يزال مصاباً بفيروس كورونا، وهذا يعني أنه يتعين عليه البقاء بالحجر الصحي في بلده لمدة أسبوع آخر، ما يحرمه من مواجهة ليستر سيتي الأحد، ومباراة دوري أبطال أوروبا مع أتالانتا الأسبوع المقبل.

وتنص لوائح الدوري الإنجليزي الممتاز على أن اللاعب يجب أن يخضع للعزل المنزلي لمدة 10 أيام من تاريخ الاختبار الإيجابي قبل أن يتمكن من التدرب أو اللعب مرة أخرى، مما يعنى أنه سيغيب أيضاً عن مواجهة برايتون في نهاية الأسبوع المقبل، حيث سيكون اليوم الأخير فترة عزل اللاعب.

ما يعني أن أقرب وقت ممكن أن يأمل صلاح في العودة إلى صفوف ليفربول سيكون في مواجهة أياكس أمستردام الهولندى بدوري الأبطال على ملعب آنفيلد يوم 1 ديسمبر (كانون الأول).

وكان محمد صلاح وزميله في منتخب مصر محمد النني، لاعب آرسنال، قد تعرضا للإصابة بفيروس كورونا خلال تواجدهما بمعسكر “الفراعنة” لخوض تصفيات بطولة الأمم الأفريقية.

وسيتعين على لاعب خط وسط آرسنال النني، البقاء الآن في البلاد لمدة أسبوع آخر، ما يمنعه من المشاركة مع “المدفعجية” في مواجهة ليدز يونايتد بالدوري الإنجليزي الممتاز ومواجهة مولده في الدوري الأوروبي، وستكون أول مباراة له في الدوري الإنجليزي الممتاز على أرضه أمام ولفرهامبتون.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى