رياضة

مسؤول نرويجي يدعو لإيقاف المباريات الدولية!


قال رئيس مديرية الصحة النرويجية بيورن غولدفوغ، إن المباريات الدولية في كرة القدم يجب أن تتوقف بسبب أزمة فيروس كورونا المستجد المسبب لمرض كوفيد-19.

وأضاف غولدفوغ أنه من الصعب معرفة إذا ما كان البروتوكول الذي يتبعه الاتحاد الأوروبي للعبة “يويفا” كاف لحماية اللاعبين والأطقم، مشيراً إلى أن ذلك سيؤدي إلى العديد من حالات الإصابة بين الفرق.

وتابع في مداخلة عبر الإذاعة النرويجية “إن أر كي”، مساء أمس الإثنين، أنه تواصل مع “يويفا” والاتحاد النرويجي للعبة بشأن تلك المخاوف.

وكان المنتخب النرويجي قد ألغى مباراته أمام رومانيا الأحد الماضي، في دوري الأمم الأوروبية، وذلك بعدما رفضت الهيئات الصحية السماح للفريق بالسفر عقب إصابة اللاعب عمر العبدولاي بكورونا.

وذكر المنتخب النرويجي أمس الإثنين، أنه سيخوض مباراة الأربعاء، أمام النمسا في دوري الأمم الأوروبية بتشكيلة احتياطية.

ووسط لوائح فيروس كورونا وقيود السفر، كان من المقرر أن يتجمع لاعبو المنتخب قبل مباراة النمسا في فندق بمطار أوسلو، قبل أن يخضعوا لفحوص الفيروس قبل السفر إلى النمسا اليوم الثلاثاء، في رحلة طيران عارض.

ولفت غولدفوغ النظر إلى وجود معدلات عالية من ��لإصابات بكورونا في النمسا.

وقال عضو الاتحاد النرويجي للعبة نيلز أويفيند فيسكيتغون: “من المفهوم أن يثير مسؤول صحي التساؤلات حول المنتخب الوطني حيث ينضم اللاعبون من أندية وبلاد مختلفة حول العالم”.

وأضاف أن النرويج ممتثلة لقواعد “يويفا” وأن نتيجة الفحص السلبية ضرورية لأي لاعب للسفر إلى النمسا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى