رياضة

إسبانيا تحافظ على نظافة شباكها في 6 مباريات متتالية على أرضها


حافظ المنتخب الإسباني، الذي يحتاج للفوز حين يستضيف نظيره الألماني الثلاثاء المقبل للتأهل للمرحلة النهائية لبطولة دوري الأمم الأوروبية، على نظافة شباكه على أرضه في ست مباريات متتالية.

وبعد تعادلها أمام سويسرا (1-1) وفوز ألمانيا على أوكرانيا (3-1) باتت إسبانيا تحت قيادة المدرب لويس إنريكي مجبرة على الفوز في آخر جولات المجموعة على الماكينات للتأهل للمرحلة المقبلة.

ولم يتلق المنتخب الإسباني أية أهداف على أرضه منذ آخر هدف أحرزه جوشوا كينج من ركلة جزاء خلال مواجهة النرويج في التصفيات المؤهلة لبطولة الأمم الأوروبية في 23 مارس (آذار) من عام 2019، وهي المباراة التي انتهت بفوز “لا روخا” بهدفين (سجلهما رودريغو مورينو وسرجيو راموس) مقابل هدف.

فمنذ ذلك الحين خاضت إسبانيا 6 مباريات على أرضها ونجحت خلالها في الحفاظ على نظافة شباكها، أربع مباريات منها كانت في التصفيات المؤهلة لبطولة الأمم الأوروبية أمام كل من السويد (3-0) وجزر فارو (4-0) ومالطا (7-0) ورومانيا (5-0)، واثنتان في دوري الأمم الحالي أمام كل من أوكرانيا (4-0) وسويسرا (1-0).

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى