رياضة

إقامة مباراة ألمانيا وأوكرانيا بعد الكشف عن كورونا


ستقام مباراة المنتخب الألماني أمام ضيفه الأوكراني، بدوري أمم أوروبا، في موعدها المحدد، اليوم السبت، وذلك بعدما جاءت جميع فحوص الكشف عن فيروس كورونا سلبية بين أعضاء الوفد الأوكراني.

وذكر الاتحاد الأوكراني لكرة القدم أنه لا يوجد أي نتائج إيجابية أخرى في الفحوص الأخيرة التي أجريت اليوم السبت، بعدما جاءت نتيجة أربعة لاعبين وعض بالجهاز الفني إيجابية لفيروس كورونا في اليوم السابق.

وجاءت هذه الأنباء بعدما قال ماتياس هاسبيرج، المتحدث الرسمي بإسم مدينة لايبزج، التي تستضيف اللقاء، إن “الوفد الأوكراني لن يضطر لدخول الحجر الصحي بعد النتائج الإيجابية”.

وأكد أنهم كانوا قادرين على التأكد من الأشخاص المصابين لم يكونوا على تواصل مباشر مع بقية الفريق ولكن القرار النهائي بشأن إقامة المباراة من عدمه تم تعليقه انتظارا للنتائج الي ظهرت مؤخراً.

وتنص لوائح الاتحاد الأوروبي لكرة القدم على أن الفريق يجب أن يلعب في حال تواجد 13 لاعباً أصحاء، بما في ذلك حارس مرمى واحد.

وكان من الممكن أن تلغى المباراة إذا كان هناك عدد أكبر من الأوكرانيين ��صيب بالفيروس، وعلى سبيل المثال، كانت مدينة لايبزج ستأمر بدخول الفريق ككل الحجر الصحي في مثل هذا السيناريو.

ويمكن تأجيل المباريات، ونقلها لملاعب محايدة وفقا للظروف، وفقا لقواعد الاتحاد الأوروبي لكرة القدم الخاصة بفيروس كورونا.ولكن الفرق أيضا تخاطر بخسارة المباريات.

في الوقت نفسه، ذكر الوفد الألماني أن نتائج كل الفحوص التي أجراها اللاعبون، والمدربون والعاملون، اليوم السبت، جاءت سلبية.

وحصد المنتخبان الألماني والأوكراني ست نقاط، بفارق نقطة خلف المنتخب الإسباني المتصدر، الذي يواجه المنتخب السويسري.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى