رياضة

تقليل عدد الجماهير في سويسرا مع ارتفاع حالات كوفيد-19

[ad_1]


أبلغت السلطات السويسرية نادي بازل اليوم الأربعاء بأن مبارياته المقامة على أرضه قد يحضرها ألف مشجع فقط بينما أمرت سيون بخوض مبارياته بدون جمهور مع تحرك المسؤولين لتقليل عدد المشجعين في مباريات كرة القدم وسط ارتفاع في عدد حالات كوفيد-19.

وقال الاتحاد السويسري لكرة القدم إن “مباراة بازل القادمة، التي ستكون على أرضه ضد لوزان يوم الأحد المقبل، تأجلت لأن الفريق في الحجر الصحي عقب إصابة لاعب بفيروس كورونا. كما ألغيت مباراة بازل السابقة أمام زوريخ”.

ورغم أن الحكومة الاتحادية قالت الشهر الماضي إن “الإستادات في مباريات كرة القدم وهوكي الجليد قد تمتلئ بما يصل إلى ثلثي سعتها، فإن القرار النهائي في يد السلطات المحلية التي فرضت قيودا جديدة. ويوم الأحد، أمرت السلطات يانج بويز بيرن بتقليل عدد الجماهير إلى ألف مشجع فقط”.

وأضاف رولان هاري رئيس بازل، الذي حضر ما يقرب من عشرة آلاف مشجع مباراته الأخيرة على أرضه ضد لوتسيرن، إنه “يأسف للقرار الخاص بالجماهير، مضيفا أن النادي طبق إجراءات صحية فعالة”.

وأضاف في بيان “إنها طعنة في قلب كرة القدم وجماهير الرياضة، سيوجه لنا هذا القرار لطمة قوية للغاية”.

وقال إن “غياب إيرادات يوم المباراة سيهدد وجود النادي بطل سويسرا 20 مرة”.

وأبلغ كريستيان قنسطنطين رئيس سيون صحيفة لوماتان بأن من الأفضل إيقاف الدوري ثم استئنافه بمسابقة مختصرة في العام الجديد.

وسجلت سويسرا ما يقرب من 400 إصابة جديدة بفيروس كورونا كل 100 ألف شخص على مدار الأسبوعين الماضيين، وهو من أعلى المعدلات في أوروبا.

[ad_2]

رياض المالكي

خبير تقني، مسؤول الصيانة و مدير الموقع، صحفي سابق في حياة أخرى..

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى