رياضة

نهيان بن زايد: الدولة تقدم للعالم نموذجاً استثنائياً في التعافي عبر تنظيمها طواف الإمارات

[ad_1]


أكد رئيس مجلس أمناء مؤسسة زايد بن سلطان آل نهيان للأعمال الخيرية والإنسانية، رئيس مجلس أبوظبي الرياضي، الشيخ نهيان بن زايد آل نهيان، أن الإمارات بقيادة رئيس الإمارات، الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، ونائب رئيس الإمارات رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، وولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، تقدم نموذجاً استثنائياً للعالم بمرحلة التعافي التدريجي من آثار جائحة كورونا، وعودة الحياة لمجرياتها الطبيعية

قال الشيخ نهيان بن زايد آل نهيان: “قادتنا الإدارة الحكيمة إلى مرحلة مميزة من مراحل التعافي التدريجي، وعودة الحياة الطبيعية من خلال الإجراءات الاحترازية والوقائية، وتوفير اللقاح بالمجان لجميع أفراد المجتمع، ما كان له الأثر المباشر لاستئناف جميع الأنشطة التي تسرع عمليات التنمية، ورفع مستويات الإنتاجية في جميع القطاعات، الأمر الذي شجع جميع المنظمات والهيئات والمؤسسات الرياضية الدولية على التسابق، من أجل تنظيم كبريات الفعاليات الرياضية في أبوظبي والإمارات بصفة عامة، نتيجة للتكامل في معايير السلامة والخطط المحكمة التي تسهم في إنجاح تلك الفعاليات”.وأضاف: “الثقة العالمية والمكانة المرموقة من السمات الرئيسية التي ارتبطت بإسم الإمارات وإمكانياتها الكبيرة وقدراتها الخلاقة في التعاطي مع مختلف الظروف، وهذا الأمر قاد أبوظبي لاستضافة مجموعة كبيرة من الفعاليات العالمية في غضون أشهر قليلة، مثل الدوري الهندي الممتاز، وجولات يو إف سي العالمية، وسباق جائزة الاتحاد الكبرى للفورمولا 1، وبطولات الفروسية في القدرة والسرعة وقفز الحواجز، إلى جانب بطولة أبوظبي العالمية لتنس المحترفات، وبطولة أبوظبي إتش إس بي سي للغولف، وصولاً لطواف الإمارات”.

وعبر رئيس مجلس أبوظبي الرياضي، عن الفخر باحتضان نخبة البطولات العالمية في ظل الظروف الاستثنائية التي يمر بها العالم بأسره، وهو ما يمثل دليلاً مهماً على التزام وريادة الإمارات في دعم الحركة الرياضية العالمية، ودورها المحوري في عودة الحياة الرياضية من جديد، إلى جانب حرصها الكبير على تقديم أفضل فرص التلاقي والتواصل بين الشعوب عبر الرياضة ولقاء جميع رياضيي العالم في موطن السلام والتسامح.

ورحب الشيخ نهيان بن زايد آل نهيان، بالفرق العالمية المشاركة ونخبة الدراجين ونجوم السباقات الدولية، وتمنى أن يكون طواف الإمارات بوابة لانطلاقة موسم عالمي ثري وحافل بالنجاحات والنتائج الإيجابية للجميع، مشيداً بالجهود المخلصة التي تبذلها الجهات الحكومية المختصة، وإشرافها على تطبيق الإجراءات الاحترازية والتدابير الوقائية كافة من أجل عودة الأنشطة والفعاليات الرياضية، والحفاظ على المنجزات المهمة التي حققتها الدولة لحماية وسلامة الجميع”.

وتابع: “سينقل طواف الإمارات هذه المرة للعالم مدى نجاح الإمارات وقدرتها على التعافي التدريجي، وعودة الحياة من جديد، وإدارتها المحكمة لظروف الجائحة، إلى جانب الإنجازات الوطنية المتمثلة بوصول مسبار الأمل إلى المريخ، والتطور العمراني والنهضة الحضارية التي تعاصرها الدولة في مختلف المجالات، بالإضافة إلى التعريف بالتنوع الجغرافي والمعالم التاريخية والتراثية والسياحية المتميزة، وهنا نتقدم بالشكر والتقدير لكافة الشركاء والرعاة والداعمين ودورهم الكبير في دعم المسيرة الناجحة للطواف”.

من ناحيته توجه الأمين العام لمجلس أبوظبي الرياضي، عارف حمد العواني، بالشكر والتقدير للقيادة الرشيدة لدعمها المستمر، ورعايتها المتواصلة لخطط التطوير الرياضي التي تثمر نجاحات مهمة وإنجازات مميزة، ساهمت بإعلاء راية الإمارات في المحافل العالمية، مؤكدا أن التحضيرات التنظيمية كافة اكتملت لانطلاق طواف الإمارات بمشاركة 20 فريقاً عالمياً، وفق أعلى معايير السلامة والإجراءات الوقائية التي تحرص على صحة جميع المشاركين والمنظمين.

وأضاف: “تفخر أبوظبي بتنظيم فعاليات رياضية عالمية تواكب الإنجازات والنجاحات الوطنية التي تحققها الدولة في مسيرة التنمية و نؤكد أن تنظيم طواف الإمارات في ظل المرحلة الحالية، دلالة مهمة على الإمكانيات والقدرات التنظيمية الكبيرة والبنى التحتية المتينة والتلاحم الوطني من قبل جميع الجهات والمؤسسات الوطنية التي تتكاتف من أجل عكس الصورة الطيبة، والسمعة المرموقة للإمارات، فضلا عن جدارتها في التعامل المثالي مع جائحة كورونا، وتطبيقها للإجراءات الاحترازية بمنتهى الدقة للحفاظ على صحة وسلامة الإنسان”.

[ad_2]

رياض المالكي

خبير تقني، مسؤول الصيانة و مدير الموقع، صحفي سابق في حياة أخرى..

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى