رياضة

“كاس”: “تأثير غير مشروع” في انتخابات الاتحاد الآسيوي

[ad_1]


قضت محكمة التحكيم الرياضية، بأن طرفاً ثالثاً حاول بطريقة غير مشروعة التأثير على انتخابات الاتحاد الآسيوي لكرة القدم، لترشيح امرأة لمجلس الاتحاد الدولي “فيفا” في 2019 عن طريق إقناع إحدى المرشحات بعدم الترشح.

قدمت مريم محمد من جزر المالديف، التي خسرت الانتخابات أمام محفوظة أكثر كيرون من بنغلاديش، والتي تشغل المنصب حالياً، طعنين ضد نتيجة الانتخابات لدى المحكمة الرياضية.

وأيدت المحكمة جزئياً شكوى مريم، وأكدت أن الانتخابات شهدت “تدخلاً من طرف ثالث”، وأن الاتحاد الآسيوي أخفق في حماية الانتخابات من التمييز على أساس الجنس.

وقضت المحكمة أيضاً، بأن لجنة الانتخابات بالاتحاد الآسيوي أخطأت في رفض التحقيق في شكوى مريم، وبأن قرار لجنة القيم والانضباط بعدم التحقيق في مزاعمها في توقيت مناسب أسفر عن حرمانها من العدالة.

وأيدت المحكمة جزئياً فقط شكوى مريم، لكن في المقابل لم تقرر إلغاء نتائج الانتخابات، أو إعادتها مرة أخرى.

وجاء هذا القرار من المحكمة، لأن ليس من اختصاص اللجنتين التابعتين للاتحاد الآسيوي إعادة الانتخابات.

وأوضح القرار أي��اً أن محاولا�� التأثير على الانتخابات عن طريق تقديم حافز لم تكن مؤثرة، لأن مريم محمد لم تسحب ترشحها، وبالتالي لم تتأثر الانتخابات في نهاية المطاف.

ولم يعلق الاتحاد الآسيوي بعد على قرار المحكمة الرياضية.

[ad_2]

رياض المالكي

خبير تقني، مسؤول الصيانة و مدير الموقع، صحفي سابق في حياة أخرى..

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: