رياضة

في ظل أزمة الإصابات.. زيدان يواجه خيتافي بالشباب

[ad_1]


عندما يستضيف ريال مدريد فريق خيتافي غداً الثلاثاء في مباراة الفريقين المؤجلة من المرحلة الأولى من الدوري الإسباني لكرة القدم، سيكون زين الدين زيدان المدير الفني لريال مدريد مضطراً للاعتماد من جديد على العناصر الشابة في ظل أزمة الإصابات التي يعاني منها الفريق.

وتفاقمت أزمة الإصابات مع الإعلان صباح اليوم الإثنين عن معاناة ألفارو أودريوزولا وإيدير ميليتاو من مشكلات عضلية.

ويفتقد الفريق بالفعل جهود إيدين هازارد ورودريجو جوس وفيديريكو فالفيردي وداني كارفاخال ولوكاس فاسكيز وسيرجيو راموس وإيسكو بسبب الإصابات، وكذلك توني كروس بسبب الإيقاف.

ويأمل زيدان في تعافي لوكاس فاسكيز وكارفاخال وإيسكو في الوقت المناسب، لكن بعد السماح لمارتين أوديجارد ولوكا جوفيتش بالرحيل عن الفريق بعقود إعارة حتى نهاية الموسم، أصبح المدرب الفرنسي مضطرا للاعتماد بشكل كبير على العناصر الشابة عديمة التجربة.

وشارك لاعب قلب الدفاع فيكتور تشوست قائد فريق الصف الثاني بالنادي الملكي، مع الفريق الأول لريال مدريد في كأس ملك إسبانيا، ويرجح أن تتكرر مشاركاته، حتى لو من مقعد البدلاء، في ظل غياب راموس.

وقاد تشوست فريق الصف الثاني للتتويج بلقب الدوري الأوروبي للشباب، ويراه البعض خليفة محتمل لراموس على المدى البعيد في النادي الملكي وكذلك في المنتخب الإسباني.

ودفع زيدان أيضا باللاعب مارفين بارك في الدقائق الأخيرة من المباراة التي انتهت بالفوز على هويسكا 2-1

ونشأ مارفين بارك في مايوركا، وانتقل إلى ترانمير في إنجلترا عندما كان في التاسعة من عمره وقد نال إشادة الجميع خلال ثلاثة مواسم قضاها في أكاديمية الشباب لنادي ترانمير.

وعندما قرر والده النيجيري ووالدته الكورية الجنوبية العودة إلى مايوركا، كان عليه العودة برفقتهما، لكنه واصل التقدم حتى انتقل إلى ريال مدريد.

وكاد مارفين بارك أن يسجل مشاركته الأولى مع ريال مدريد من مقعد البدلاء في أول مباراة للفريق في الموسم، لكن زيدان لم يدفع به في أي مباراة حتى طرأت أزمة الإصابات مؤخرا على ريال مدريد.

ويتوقع أن يدفع زيدان أيضا بثلاثة شبان أخرين في التدريبات اليوم الإثنين، وهو ميجيل جوتيريز وأنتونيو بلانكو وسيرخيو أريباس.
وتصدر جوتيريز قائمة هدافي الفريق الثاني لريال مدريد في بطولة الدوري الأوروبي للشباب في الموسم الماضي، وهو إنجاز كبير للاعب ظهير أيسر.

وحقق لاعب خط الوسط بلانكو أكثر من إنجاز بالفعل مع منتخبي إسبانيا تحت 17 عاما وتحت 19 عاماً.

وشارك أريباس في مباراة ريال مدريد أمام ليفانتي، وكان قد تألق أيضا في مشوار الفريق الثاني لريال مدريد نحو التتويج بالدوري الأوروبي للشباب.

ورغم وجود هذه الأسماء الواعدة وتألقها، ربما ما كان زيدان سيعتمد عليهم ضمن الفريق الأول لو سارت الأمور بشكل طبيعي ولم يتعرض الفريق لأزمة الإصابات.

وأثرت القائمة الطويلة من الإصابات في صفوف الفريق على زيدان، وقد بدا المدرب حادا بشكل غير معتاد بالنسبة له خلال المؤتمر الصحافي الذي عقد الجمعة للحديث عن مباراة هويسكا.

وقال زيدان في تصريحاته للصحفيين الذين علقوا بشأن لهجته الدفاعية: “في هذا العام لدينا الحق في المنافسة على الدوري. لندع الفريق الذي توج بالدوري في الموسم الماضي، يتنافس عليه الآن”.

ورفع زيدان صوته مضيفاً: “فزنا بالدوري في الموسم الماضي وليس قبل عشرة أعوام! كان هذا في العام الماضي. لذلك نحن فقط بحاجة لشيء من الاحترام”.

وفي المباراة أمام هويسكا، بدا لاعبو ريال مدريد وكأنهم يستجيبون لما اعتبره البعض صرخة معركة من جانب زيدان.

فقد قدم اللاعبون عرضا قويا وروحا تنافسية عالية في مواجهة هويسكا، وتمكن الفريق الملكي من تقليص الفارق مع أتلتيكو مدريد المتصدر إلى سبع نقاط، وذلك قبل مباراة أتلتيكو المقررة اليوم الاثنين أمام سيلتا فيغو في ختام المرحلة الثانية والعشرين من الدوري.

[ad_2]

رياض المالكي

خبير تقني، مسؤول الصيانة و مدير الموقع، صحفي سابق في حياة أخرى..

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: