Advertisement
رياضة

زغبة: رايس مبولحي يستحق الدعم

[ad_1]


قدم حارس ضمك السعودي، مصطفى زغبة، الدعم لمواطنه وحارس منتخب الجزائر الأساسي رايس مبولحي، بعد انتقادات بسبب هفواته خلال التعادل 2-2 مع زيمبابوي الشهر الماضي في تصفيات كأس الأمم الأفريقية 2022.

وقال زغبة: “لا يجب أن ننسى فضل مبولحي وكيف ساهم في خروجنا للاحتفال في الشوارع أكثر من مرة ودوره في التتويج بكأس الأمم الأفريقية الأخيرة في مصر وإنجازات أخرى”.

وأهدرت الجزائر تقدمها 2-0 خارج أرضها لتتعادل 2-2 مع زيمبابوي بعد أخطاء مبولحي، حارس الاتفاق السعودي، ورغم ذلك ضمن فريق المدرب جمال بلماضي الوصول للنهائيات في الكاميرون بعد عامين.

وأضاف زغبة: “ساعد مبولحي المنتخب في الخروج بنتائج جيدة في كثير من المباريات لذا لا يجب أن نذبحه لأن أي حارس معرض لارتكاب أخطاء، لا يزال مبولحي قادراً على العطاء وتشرفت كثيراً باللعب معه”.

لكن زغبة، الذي خاض مباراة دولية واحدة ولم ينضم للمنتخب منذ 2018، أقر بأنه لم يحصل على فرصة لمنافسة مبولحي وإظهار قدراته مع الجزائر.

وقال زغبة (30 عاماً) الذي انتقل من الوحدة السعودي إلى منافسه المحلي ضمك هذا العام: “أعتبر نفسي من الحراس الذين لم يحصلوا على فرصة لإظهار قدراتهم في المنتخب وأي حارس أو لاعب يتمنى تمثيل منتخب بلاده وأنا تحت تصرف الجهاز الفني في أي وقت”.

هجرة الحراس
وشهد الدوري السعودي للمحترفين في السنوات الأخيرة هجرة حراس مرمى جزائريين فبجانب زغبة ومبولحي يوجد مليك عسلة وعز الدين دوخة.

وأكد حارس وفاق سطيف السابق: “أعتقد أن هذا عاد بالنفع على الحراس الجزائريين لأن الدوري السعودي أقوى من الجزائري ويستقطب نجوماً عالميين وهذا يرفع مستوانا ويساعدنا في التطور”.

وأضاف: “أصبح اللاعب الجزائري مطلوباً في السعودية وخاصة حراس المرمى بعد الانطباع الذي تركناه”.

وتواصل الجزائر مسيرتها الرائعة تحت قيادة بلماضي منذ التتويج بكأس الأمم العام الماضي ويرى زغبة أن الفرصة كبيرة للتأهل لكأس العالم 2022 بعد الغياب عن نسخة روسيا 2018.

وتابع: “المدرب بلماضي يقوم بعمل كبير وانظروا إلى النتائج المبهرة التي تحققت منذ وصوله، وعلى رأسها التتويج بكأس الأمم لأول مرة منذ 1990، النتائج تحكم على المدرب وهي إيجابية جداً”.

واختتم قائلاً: “منتخب الجزائر هو الأول أفريقياً وفرصته كبيرة في الوصول للنهائيات في 2022 والاستمرار في إسعاد الجماهير”.

[ad_2]

رياض المالكي

خبير تقني، مسؤول الصيانة و مدير الموقع، صحفي سابق في حياة أخرى..

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى