رياضة

ديوكوفيتش يتوق للعب أمام الجمهور في ملبورن

[ad_1]


يرى المصنف الأول عالمياً نوفاك ديوكوفيتش أن اللعب دون جمهور في الموسم الماضي كان غريباً، وقال إنه يتوق للعب أمام الجمهور من جديد عندما يشارك في بطولة أستراليا المفتوحة للتنس للمرة 17 في الأسبوع المقبل.

وسيسمح القائمون على تنظيم أولى البطولات الأربع الكبرى للموسم الحالي بحضور ما بين 25 و30 ألف مشجع يومياً في نسخة العام الحالي، كما لعب ديوكوفيتش مباراة استعراضية في أديليد أمام جمهور بعد انتهاء الحجر الصحي الإلزامي الذي خضع له لمدة 14 يوماً الجمعة الماضي.

وقال النجم الصربي للصحافيين اليوم الأحد: “اقشعر بدني عندما لعبت أمام جمهور لأول مرة منذ 12 شهراً، بعد ممارسة التنس على المستوى الاحترافي طوال 15 عاماً، فإن اللعب أمام الجمهور هو ��احد من أهم مصادر التشجيع والإلهام.. نتيجة تجديد الطاقة والعواطف المتبادلة والسعادة التي أشعر بها تجاه الرياضة والسعادة التي يشعر بها الجمهور تجاه الرياضة”.

وقلل ديوكوفيتش (33 عاماً) من أهمية البثور التي ظهرت في يده اليمنى وحرمته من خوض مجموعة في أديليد يوم الجمعة الماضي، وأكد أنها لن تؤثر عليه عند الدفاع عن لقب كأس اتحاد محترفي التنس التي تنطلق نسختها الثانية الثلاثاء المقبل في ملبورن.

وحصد ديوكوفيتش لقب أستراليا المفتوحة، 8 مرات وقال إنه يشعر بالامتنان لقدرته على القدوم واللعب في أستراليا من جديد.

وأضاف: “أشعر بالامتنان مثل معظم بقية الموجودين هنا في أستراليا، حسبما أعتقد بسبب حصولنا على فرصة للتدريب واللعب والمنافسة في الرياضة التي نحبها، ومن ثم فكلنا سعداء بوجودنا هنا”.

وأردف اللاعب الصربي قائلاً: “في أستراليا وفي ملبورن أشعر وكأنني في وطني خاصة في ملعب رود ليفر الذي هو حتى الآن الملعب الذي حققت عليه النجاحات الأكثر خلال مسيرتي الاحترافية”.

واختتم قائلاً: “في كل عام أعود فيه إلى الملعب الشعور يكون أفضل، كلما زادت الانتصارات على الملعب كلما كانت الثقة بالنفس أفضل عند العودة”.

[ad_2]

رياض المالكي

خبير تقني، مسؤول الصيانة و مدير الموقع، صحفي سابق في حياة أخرى..

Related Articles

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

Back to top button