رياضة

جوردي ألبا: المنافسة على اللقب لا تزال قائمة

[ad_1]


قال لاعب برشلونة جوردي ألبا، إن فريقه عاد إلى المنافسة على لقب دوري الدرجة الأولى الإسباني لكرة القدم عقب الفوز 3-0 على إلتشي، أمس الأربعاء، ليقلص الفارق مع أتلتيكو مدريد المتصدر إلى خمس نقاط.

وبعد بداية كارثية في الموسم أدت إلى حديث المدرب رونالد كومان في ديسمبر (كانون الأول) عن أن فريقه ليس مرشحاً للقب انتصر الفريق الكاتالوني في 8 من آخر 10 مباريات في الدوري، ليقترب من فريق المدرب دييغو سيميوني.ويملك أتلتيكو مباراة مؤجلة لكنه تراجع منذ بداية الشهر الحالي حيث انتصر مرة واحدة في آخر أربع مباريات في الدوري وتلقت ثقته ضربة أخرى بخسارته 0-1 أمام تشيلسي في ذهاب دور الـ16 بدوري أبطال أوروبا.

وأبلغ ألبا الصحافيين بعد تسجيل الهدف الثالث في مرمى إلتشي بعد ثنائية ليونيل ميسي: “المنافسة على اللقب قائمة، كثيرون تحدثوا عن أننا خارج المنافسة لعدة أسابيع ثم أعادونا إلى المنافسة لأسابيع أخرى لكننا نعلم أن الأمر بين أيدينا لو أردنا المنافسة على اللقب، الفرق الأخرى ستتراجع تماماً كما حدث معنا”.

وكان باستطاعة برشلونة، الذي استعاد المركز الثالث من إشبيلية ويتأخر بنقطتين عن ريال مدريد صاحب المركز الثاني، الاقتراب أكثر من أتلتيكو لولا تعادله المتأخر 1-1 مع قادش يوم الأحد.

وبدا برشلونة متوتراً في الشوط الأول أمام إلتشي ولم يصنع العديد من الفرص قبل أن يفرض سيطرته على الفريق المتعثر بعد الاستراحة.

وانتقد كومان أداء فريقه في الشوط الأول، حيث كان ميسي غاضباً من زملائه قبل الاستراحة، لكن المدرب الهولندي كان راضياً برد الفعل.

وقال مدرب هولندا السابق: “الجميع شاهدوا أننا لم نلعب بسرعة كافية أو بحماس في الشوط الأول ومن الجيد أن ميسي كقائد للفريق طالب بشراسة أكبر، كنا سيئين جداً”.

وتابع: “أردنا اللعب بشكل أفضل لكن في بعض الأحيان يجعل المنافسون الأ��ور صعبة علينا ولعبنا العديد من المباريات مؤخراً وكنا مرهقين، نحن بشر ولسنا آلات وفي بعض الأحيان تلعب بشكل أسوأ من الآخرين، لكننا أظهرنا شخصية قوية في الشوط الثاني”.

[ad_2]

رياض المالكي

خبير تقني، مسؤول الصيانة و مدير الموقع، صحفي سابق في حياة أخرى..

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى