إنجلترا تستهدف تأمين الصدارة بنقاط أمريكا

يسعى المنتخب الإنجليزي الأول لكرة القدم إلى تأكيد بدايته النارية في كأس العالم 2022، وحسم التأهل إلى الدور ثمن النهائي عندما يواجه نظيره الأمريكي على ملعب البيت ضمن الجولة الثانية من منافسات المجموعة الثانية.
وبدأ منتخب «الأسود الثلاثة» رحلته نحو تحقيق حلم معانقة المجد والفوز باللقب العالمي للمرة الثانية، بعد أولى على أرضه عام 1966، باستعراض هجومي 6-2 على حساب المنتخب الإيراني، وهو أكبر فوز له في مباراته الافتتاحية في تاريخه المونديالي، كما أنه ثاني أكبر انتصار له في كأس العالم عموماً بعد فوزه على بنما «6-1» في مونديال 2018.
وتصدّر المنتخب الإنجليزي المجموعة بفارق نقطتين أمام خصمه أمريكا وجاره ويلز اللذين تعادلا 1-1 افتتاحاً.
وستحسم إنجلترا بطاقتها الى ثمن النهائي في حال خرجت منتصرة من مواجهتها الثالثة في النهائيات مع الأميركيين، بعد مونديال 1950 «خسرت 0-1 في دور المجموعات» و2010 «تعادلا 1-1 في دور المجموعات أيضاً»، وذلك بغض النظر عن نتيجة المباراة الثانية التي تجرى على ملعب أحمد بن علي في الريان بين ويلز وإيران.
لكن ساوثجيت مدرب المنتخب الإنجليزي الذي وجد نفسه في موقف حرج قبل النهائيات بعد الفشل في تحقيق الفوز لست مباريات متتالية في سلسلة هي الأسوأ لمنتخب «الأسود الثلاثة» منذ 1993، حَذّر من الأميركيين، مطالباً فريقه أن يكون أكثر صلابة في الناحية الدفاعية.
واستناداً الى ما قدمته ضد إيران، تبدو إنجلترا مرشحة بقوة للخروج منتصرة من لقاء فريق أميركي شاب بدا في طريقه لحسم النقاط في مباراته الأولى مع ويلز بعدما تقدم في الشوط الأول بهدف تيم وياه قبل أن يحرمه جاريث بيل من نقطتين بهدف في الدقيقة 82 من ركلة جزاء.
وكان وياه، نجل جورج وياه نجم باريس سان جرمان الفرنسي وميلان الإيطالي السابق ورئيس ليبيريا الحالي ، سعيداً بالتسجيل في النهائيات العالمية، قائلاً: «أعتقد أن والدي يعيش حلم المونديال والتسجيل من خلالي. أنا سعيد لتسجيل هذا الهدف من أجل عائلتي ولمساعدة فريقي».

أضف تعليقك

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية)

تعليقات ( 0 )