أخبار دولية

مدعية عامة فرنسية: ليس لدى طالب اللجوء السوداني الذي قتل موظفا فرنسيا أي دوافع إرهابية

رويترز


أفادت المدعية العامة في مدينة باو بفرنسا، اليوم السبت، بأنه ليس لدى طالب اللجوء السوداني الذي قتل موظفا في مركز استقبال مهاجرين في مدينة باو بجنوب فرنسا، أي دوافع إرهابية.

وأشارت المدعية العامة إلى أنه في أعقاب الهجوم أمس، تم اعتقال المهاجم من قبل اثنين من موظفي مركز اللجوء.

وقالت السلطات الفرنسية إن لاجئا سودانيا طعن وقتل موظفا في مركز لطالبي اللجوء في مدينة باو بجنوب فرنسا، يوم أمس الجمعة، بعد رفض طلبه للجوء السياسي.

ولفت مصدر في الشرطة لوكالة “رويترز” إلى أن طالب اللجوء السوداني قتل مدير المركز بطعنه مرارا في حلقه، وإن المهاجم وصل إلى فرنسا قبل خمس سنوات، وارتكب أعمال عنف بسكين في 2017.

مروى الإدريسي

خبيرة الغرائب و العجائب و المنوعات، تأتيكم بكل ما هو خارج عن المألوف في عالمنا الصغير و الكبير، فلا تترددوا بزيارة صفحتي و إضافتها للمفضلة.

Related Articles

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

Back to top button