أخبار دولية

بعد الاغتيالات والتفجيرات.. إيران تلاحق معارضيها بأوروبا هكذا

وذكرت صحيفة “أن لي تايمز” الهولندية، الخميس، أن شركة “Bitdefender”وبرنامج “أرغوس” الإذاعي المعروف حددا مكان وجود الخادم قرب مدينة هارلم، شمالي هولندا.

وبدأت عملية التتبع بعد تلقي معلومات من معارض إيراني يعيش في هولندا، وصلله ملف عبر تطبيق التواصل “تلغرام“، ولحسن الحظ، تقول الصحيفة، لم يفتح الرجل الملف ولم يتم اختراق جهاز حاسوبه.

وطلب معدو البرنامج الإذاعي من الشركة الأمنية التحقق من الملف، ليتضح أن وراء ذلك شبكة تجسس إلكترونية تابعة للنظام الإيراني تحاول اختراق الهواتف والحواسيب الخاصة بالمعارضين في هولندا وألمانيا والسويد والهند.

وتم ربط الخادم الإلكتروني بالنظام في إيران عبر خبراء أمنيين.

ويأتي الكشف عن شبكة التجسس هذه، بعد أيام فقط على إصدار حكم بسجن الدبلوماسي الإيراني، أسد الله أسدي، لمدة 20 عاما في بلجيكا.

وأدين أسدي بالتخطيط لتفجير تجمع للمعارضة الإيرانية قرب العاصمة الفرنسية باريس.

وتقول السلطات الأوروبية إن أسدي لم يكن سوى عنصر في المخابرات الإيرانية، الذين كانت مهمتهم ملاحقة المعارضة في أوروبا.

وفي عام 2107، قتل رئيس حركة النضال لتحرير الأحواز، أحمد مولى، إثر عملية اغتيال في مدينة لاهاي في هولندا.

وفي عام 2020، تعرض المعارض الإيراني، صادق زارزا، في هولندا أيضا إلى محاولة اغتيال، لكنه نجا بعد إصابته بجروح خطيرة.

مروى الإدريسي

خبيرة الغرائب و العجائب و المنوعات، تأتيكم بكل ما هو خارج عن المألوف في عالمنا الصغير و الكبير، فلا تترددوا بزيارة صفحتي و إضافتها للمفضلة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى