Advertisement
أخبار دولية

الكرملين: روسيا لن تتسامح مع التصرفات التي تقوم بها بعض السفارات الأوروبية

وكالة أنترفاكس


أعلن المتحدث باسم الرئاسة الروسية، دميتري بيسكوف، اليوم الاثنين، أن طرد الدبلوماسيين الأوروبيين جاء نتيجة تصرفات بعض البعثات الأجنبية على خلفية الأفعال غير القانونية، مؤكدا أنه بطرد ثلاثة دبلوماسيين من الاتحاد الأوروبي، أظهرت روسيا بوضوح أنها لن تتسامح مع مثل هذه الإجراءات التي اتخذتها بعض السفارات الأوروبية.

وقال المتحدث الروسي للصحفيين: “جاء طرد الدبلوماسيين نتيجة للإجراءات التي اتخذتها بعض البعثات الأجنبية في موسكو على خلفية أعمال شغب غير قانونية. لقد أظهر الجانب الروسي بوضوح أنه لا ينوي التسامح مع هذه الأفعال”.

وأعلنت وزارة الخارجية الروسية أنها اتخذت اجراءات إجبارية بشأن طرد الدبلوماسيين التابعين لكل من ألمانيا والسويد وبولندا من البلاد، وذلك بعد مشاركتهم بالاحتجاجات غير المرخص لها من قبل السلطات المحلية.

وجاء الإعلان الرسمي للخارجية الروسية من خلال تصريح المتحدثة باسم الوزارة، ماريا زاخاروفا، التي نقلتها وكالة “سبوتنيك”، وقالت فيه: إن “طرد دبلوماسيي ألمانيا والسويد وبولندا من روسيا الذين شاركوا بالاحتجاجات غير المرخصة كان إجراء اتخذته موسكو بشكل لا إرادي وأجبرت على تنفيذه”.

وقضت محكمة روسية بسجن المعارض الروسي أليكسي نافالني، لمدة 3 سنوات ونصف السنة بسبب خرقه شروط الحكم السابق الصادر بحقه عام 2014، في قضية شركة “إيف روشيه”، تُحذف من هذه المدة الأشهر التي أمضاها في الإقامة الجبرية في ذلك العام، وبذلك سيقضي نافالني في السجن سنتين و8 أشهر.

ونظمت احتجاجات غير مصرح بها في عشرات المدن الروسية، في وقت سابق، وحذرت خلالها وزارة الخارجية الروسية من التدخل الأجنبي في الشؤون الداخلية للبلاد.

مروى الإدريسي

خبيرة الغرائب و العجائب و المنوعات، تأتيكم بكل ما هو خارج عن المألوف في عالمنا الصغير و الكبير، فلا تترددوا بزيارة صفحتي و إضافتها للمفضلة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى