الرئيسية / إقتصاد

بايتاس: إيجاد حل لملف “لاسامير” يستلزم “التحلي بالهدوء”

أكد الوزير المنتدب المكلف بالعلاقات مع البرلمان، الناطق الرسمي باسم الحكومة، مصطفى بايتاس، اليوم الجمعة بالرباط، أن شركة تكرير النفط (لاسامير) تحظى بمكانة “هامة جدا” في المنظومة العامة لتوفير المواد الطاقية بالمغرب، مشيرا إلى أن حل ملف هذه المؤسسة يستلزم “التحلي بالهدوء”.

وأبرز السيد بايتاس، في معرض جوابه على الأسئلة خلال ندوة صحافية عقب الاجتماع الأسبوعي لمجلس الحكومة، المنعقد برئاسة السيد عزيز أخنوش، رئيس الحكومة، أن “الحكومة تعي أهمية مؤسسة (لاسامير) على مستوى التخزين والمساهمة في توفير المواد الطاقية التي يتم تكريرها محليا”.

وأشار إلى أن التقلبات التي تشهدها سوق المحروقات بي نت أن الاعتماد على طريقة واحدة في تدبير موضوع الطاقة “أمر خاطئ”، مضيفا أن مجال التكرير من شأنه أن يقدم حلولا لمشكل الطاقة الذي يتفاقم دوليا وينعكس على المغرب.

غير أن الوزير شدد على أن إيجاد الحل المناسب لملف (لاسامير)، الذي يرتبط بعنصرين أساسيين؛ يتمثلان في النزاع القضائي الذي تبت فيه المحاكم الوطنية، وكذا التحكيم الدولي، يستلزم “التحلي بالهدوء” ودراسة مختلف الإمكانيات المتاحة.

يشار إلى أنه تم إيقاف مصفاة “لاسامير” منذ سنة 2016، وإحالة الملف على القضاء والنطق بالتصفية القضائية مع استمرار نشاطها تحت إشراف (السانديك) وقاضي منتدب.

  • تم نسخ الرابط

مقالات ذات صلة

تعليقات ( 0 )

اكتب تعليق او تعقيب

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.