الرئيسية / إقتصاد

التكفل الطبي.. مجموعة أكديطال تطلق “مؤسسة أكديطال”

عقب حصولها على ترخيص السلطات المختصة، أعلنت مجموعة أكديطال عن إطلاق “مؤسسة أكديطال” التي تهدف إلى توفير المساعدة والمواكبة في مجال التكفل الطبي لفائدة الأشخاص في وضعية هشة والذين يتوفرون على نظام المساعدة الطبية ( راميد )، وبالتالي فهم يعتبرون من الناحية الإدارية غير متوفرين على الموارد اللازمة لمواجهة تكاليف العلاج.

وذكر بلاغ للمجموعة أن مؤسسة أكديطال ستوفر لفائدة المرضى المؤهلين والذين تمت المصادقة على ملفاتهم الطبية من طرف اللجنة المختصة، الولوج بالمجان إلى البنيات التحتية الصحية لمجموعة أكديطال في إطار التكفل الطبي بالنسبة لجراحة القلب وأمراض السرطان وجراحة إعتام عدسة العين.

يشرف على تسيير المؤسسة، تحت رئاسة الدكتورة فاطمة أقديم، الطبيبة المتخصصة في الأشعة والتصوير الطبي والفاعلة الناشطة في المجال الجمعوي، مجلس إداري مكون من 13عضوا منتخبا من طرف الجمع العام لولاية تمتد على سبع سنين، بينهم ثلاثة أطباء بالإضافة إلى الرئيسة، وينضاف كذلك إلى هيئات تسيير المؤسسة مكتب مكون من ستة أعضاء.

وأضاف البلاغ أن لجنة مكونة من الأطباء الأعضاء في مجلس الإدارة، تتولى دراسة ملفات المرضى التي تقدمها الجمعيات وتقرر فيها حسب مستوى الاستعجال الطبي أو صعوبة وحدة المرض، أو سن المريض المستفيد وكذلك حسب ما تسمح به القدرات المالية وموارد الميزانية التي تتوفر عليها المؤسسة.

ويجب إخضاع ملفات المرضى المرشحين للاستفادة من التكفل الطبي بالنسبة للأمراض الأولى التي تم تحديدها من طرف المؤسسة (جراحة القلب، السرطان وجراحة إعتام عدسة العين) لانتقاء أولي دقيق ومُوَثَّق من طرف الجمعيات الشريكة و/أو المعتمدة قبل عرضها للتقييم على اللجنة المكلفة باتخاذ القرار في شأنها.

وأضاف المصدر ذاته أنه بهدف تسهيل انطلاقها وتنفيذ سريع لعملها، ربطت مؤسسة أكديطال منذ الآن عدة شراكات مع العديد من الجمعيات.

وتتكفل المؤسسة، التي تعتمد بشكل أساسي في تمويلها على مجموعة أكديطال ووحداتها العلاجية، بالتكاليف السريرية والاستشفائية والعلاجات الطبية والجراحية. فيما تتولى الجمعيات التي قدمت الملفات المرشحة المنتقاة من طرفها، مسؤولية تغطية التكاليف المتعلقة بالمستلزمات والجانب الصيدلي وخدمات مختبرات التحاليل والأشعة، وذلك بعد مصادقة اللجنة الطبية على الحالة المرضية.

وتضع مجموعة أكديطال، رائدة القطاع الخاص للصحة بالمغرب، تسهيل الولوج للخدمات الإستشفائية على رأس أولوياتها. وتتوخى المجموعة تطوير شبكة من المؤسسات ا��صحية الخاصة عبر التراب الوطني، مستهدفة بذلك توفير خدمات وعلاجات صحية عالية المستوى وتكفل طبي كامل وفق المعايير الدولية.

تضم المجموعة حاليا 9 مؤسسات صحية، بينها مؤسسات متعددة الاختصاصات وأخرى متخصصة (مصحة جرادة الوازيس، مصحة عين برجة الدار البيضاء، المركز الدولي لعلاج الأورام الدار البيضاء، مصحة لونشون، المستشفى الخاص الدار البيضاء عين السبع، مصحة دا فينشي، مصحة أطفال، المستشفى الخاص بالجديد��، المركز الدولي لعلاج الأورام الجديدة).

منخرطة في ديناميكية تأهيل قطاع الصحة، يحدوها طموح تمكين المواطنين من التوفر على بنية تحتية صحية ذات جودة عالية عبر ربوع المملكة، التزمت مجموعة أكديطال بتنفيذ برنامج استثماري طموح يتضمن إنشاء مشاريع مركبات صحية، والتي توجد في طور الإنجاز.

مع متم سنة 2022، يرتقب أن تدخل 5 بنيات تحتية صحية جديدة طور التشغيل في (أكادير وسيدي معروف وآسفي وبوسكورة وسلا)، والتي سترفع عدد الأَسِرة الاستشفائية التي تديرها المجموعة إلى 1500 سرير.

وتوجد 6 وحدات أخرى في طور الإنجاز، والتي سترفع حضيرة البنيات التحتية الصحية للمجموعة إلى 20 مؤسسة رفيعة المستوى بالمغرب في أفق 2023.

  • تم نسخ الرابط

مقالات ذات صلة

تعليقات ( 0 )

اكتب تعليق او تعقيب

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.