فن وثقافة

ديمة قندلفت منفعلة: ما في أبشع من هل الكلمة (فيديو)

[ad_1]

شاركت الفنانة السورية ديمة قندلفت متابعيها على مواقع التواصل الاجتماعي مقطع فيديو قصيرا، من آخر لقاء مصور أجرته، وبدت بالبرومو وهي منفعلة، وترد على ظاهرة التنمر التي تعاني منها هي وزملاؤها، وخاصة في السنوات الأخيرة عندما كثر مستخدمو مواقع السوشال ميديا.

وظهرت قندلفت بالبرنامج وهي تخاطب الجمهور، بصوت عالٍ وأسلوب حاد، معربة عن استيائها من تصرفات المتنمرين، حيث قالت: “ما في أبشع من كلمة أنو حدا يقلا لأنثى أنتِ بشعانة، بيجي الكومنت لي هيك عاملة بحالك، ليش هيك عاملة شعراتك”، مشيرة إلى أنه ليس من حق أحد أن يتدخل في تفاصل حياتها الشخصية.


وأضافت الفنانة أنه من المعيب جداً استخدام هذا الأسلوب بالتعامل مع الناس، مضيفة بالقول: “من أنت لحتى تعترض على خلقة الله”، معلقة على الفيديو بعبارة “لا تدع كلماتهم تؤثر عليك”.

وتلقت الفنانة السورية المساندات من جمهورها، معتبرين أن من يقوم بهذه التصرفات هم فئة قليلة ويجب محاسبتهم ووضع حد لهم، وكان من بين التعليقات، “رح خلي بناتي يتفرجوا على الحلقة حتى يتعلموا ما معنى التنمر، لأنهم للأسف عم يتعرضوا لهذا السخف رغم صغر سنهم، مع الأسف لم يعد التنمر يفرق بين كبير وصغير، وأصبح على أصغر الأسباب”، “ما حدا بيحقلو يحكي على جمالك بتتجني”، “مين الغبي الي بيتنمر على هالقمر”.

ويبدو أن قندلفت تحدثت عن ذلك عقب الانتقادات التي طالتها في المدة الأخيرة وخاصة عندما ظهرت بإطلالة غريبة ولوك مختلف، حيث بدت بشفاه منفوخة ورموش طويلة وتسريحة شعر “شنيون”، لافتة الأنظار بكثافة الكحل حول العين وكثافة الحواجب.

حينها تم تداول الصورة بشكل واسع على مواقع التواصل الاجتماعي تحت عنوان “أنجلينا جولي الدراما السورية”، مما عرضها لبعض الانتقادات والسخرية لكون البعض لم يوافق الرأي بهذا التشبيه معتبرين أن أنجلينا جولي أسطورة ولا يجوز مقارنة أحد بها، وكان من بين التعليقات “أنجلينا جولي بعد ما شافت الخبر انتحرت”، “من وين عملتوها أنجلينا جولي موشايفين كيف الكحلة شاحطة لفوق ومشحورة”،”حاطةآيلاينر بالجملة على عيونها”.

img

في السياق ذاته، علق الفنان السوري قصي خولي على منشور زميلته ديمة قندلفت، مشيداً بها وبجمال حضورها، متسائلاً إذا كانت فعلاً هي شخصية “الطاووس” التي أثارت تساؤلات متابعي برنامج “أنت مين” فقال: “دمدوم الغلا بنت بلادي الزينة دايماً مميزة، ناطرين نشوف إذا حتكوني معنا بي أنت مين وفق تحليلاتي، وإن شاء الله ما كون مخربط، ولكن هذا لا ينفي إذا لم تكوني أنت الطاووس كل الكلام اللي بقوله فيكِ وبموهبتك الاستثنائية”.

img

وكانت قد أثارت شخصية “الطاووس” فضولًا كبيرًا لدى لجنة تحكيم برنامج “أنت مين” والتي من الواضح أن خلفها فنان يتمتع بصوت جميل، وسط تكهنات من الجمهور أن الشخصية هي الفنانة ذاتها ديمة قندلفت.

وتداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي مجموعة من الأدلة التي تشير إلى أنها قندلقت، كان أبرزها إعلان الفنان عابد فهد عن السبب وراء اعتذار الفنانة ديمة قندلفت عن مشاركته في مسلسل “350 غرام” بأنه جاء نتيجة انشغالها بتصوير برنامج منوع لصالح قناة “إم بي سي”، أما ثاني الإشارات وفق ما ذكرت المصادر فهو أن ديمة قندلفت “يسراوية” أي أنها تستخ��م يدها اليسار، وظهر “الطاووس” وهو يحمل الميكروفون بيده اليسار، فضلاً عن أن الصوت والأداء شبيه للفنانة السورية، وخاصةً أنها قدمت في إحدى الحلقات أغنية فرنسية، ومن المعروف أن قندلفت تملك صوتاً جميلاً في الغناء وسبق وأن غنت باللغة الفرنسية، إضافةً إلى أن “الطاووس” ظهر في صالون تجميل، والفنانة السورية ظهرت أيضاً بقصة شعر جديدة ولوك مختلف.

 

[ad_2]

رياض المالكي

خبير تقني، مسؤول الصيانة و مدير الموقع، صحفي سابق في حياة أخرى..

Related Articles

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

Back to top button