فن وثقافة

جوان خضر: لا يمكن أن أؤدي دور مثلي الجنس لأن المجتمع لا يسمح

أطل الممثل السوري جوان خضر، في بث مباشر على المشاهدين من خلال اللايف الأسبوعي الذي تقدمه منصة “وياك”.

وخلال هذه الإطلالة، كشف جوان خضر، عن ردة فعله على الضجّة التي أحدثها مسلسل “شارع شيكاغو” تأليف وإخراج محمد عبد العزيز، وإنتاج شركة قبنض بالتعاون مع تطبيق وياك والتي كانت غير متوقعة، وجاءت قوية جدًا، خاصة أنها حدثت بعد العرض على قناة مشفرة، وليست على القنوات المفتوحة.

وقال خضر، إن كاتب العمل ومخرجه محمد عبد العزيز، له وجهة نظر، أحب أن يقدمها من خلال العمل، سواء اتفق معها أم لا. مضيفًا أنه عندما نتحدث عن هذا المسلسل وغوصه في شارع مسيج بالخمارات، تدور الأحداث على جنباتها، وعلينا توقع مستوى الحديث بين الشخصيات.

وطرح مثالًا عن حالات أخرى في الدراما، مبينًا أنه على سبيل المثال عندما نطرح مسلسلات بيئة شامية، نذهب للكنة شامية، ونتلفظ بمصطلحات عميقة؛ لأن البيئة أساسًا تملك هذه المصطلحات، كما أن الشخصيات بمجملها تدور في فلك هذه البيئة.

وحول ما إذا كان مستعدًا لأداء دور مثلي الجنس، كنوع من الجرأة في الدراما، رأى خضر، أنه لا يستطيع الانسلاخ عن جلده، وبيئته، رغم أنه خريج المعهد العالي للفنون المسرحية، لكنه ابن بيئة لا تقبل هذه الشخصيات بحسب تعبيره.

مضيفًا، أنه على الرغم من أن الممثل يجب أن يلعب كل الأدوار، إلا أنه في الواقع لا يستطيع أن يتصالح مع شخصية مثلي الجنس، ولا يستطيع الدفاع عنهما؛ لأن وجودهما في الحياة مرفوض تمامًا، وغير مقبول، ويتم التعامل معهما كمرضى نفسيين. مبينًا أنه ربما يتعاطف معهم البعض، ويتفهم معاناتهما، ولكنه يعاملهما كمرضى الاكتئاب والشيزوفرينيا، ولا يشرع وجودهما في المجتمع بشكل طبيعي.

يشار إلى أن جوان خضر، أنهى تصوير دوره في مسلسل “رد قلبي” تأليف فهد مرعي، وإخراج عمار تميم، حيث يجسّد شخصية “طيف” التي تسعى وراء ثأرها عند غريم ما، وتحاول على مدار ثلاثين حلقة الوصول إلى مبتغاها.

و”رد قلبي” دراما اجتماعية مليئة بالتشويق، والإثارة، وقصص الحب والانتقام والجنوح، تتصاعد أحداثه، بدءًا من الحلقة الأولى. ويشارك في بطولته، نخبة من نجوم الدراما السورية.

رياض المالكي

خبير تقني، مسؤول الصيانة و مدير الموقع، صحفي سابق في حياة أخرى..

مقالات ذات صلة

أضف تعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: