فن وثقافة

زوج ديانا كرزون يتعرض للهجوم بسبب فضيحة الـ”فورد فيوجن”

تعرض معاذ العمري، زوج المطربة الأردنية ديانا كرزون، لهجوم لاذع بعد حديثه عن قضية اشتهرت في الأردن خلال الساعات القليلة باسم “فضيحة الفيوجن”، بعد انتشار فيديو يصور فيه أحد الشباب فتاة وهي تقوم بفعل “خارج” من داخل سيارة من نوع فورد فيوجن.

ونشر العمري بهذا الخصوص بوستا عبر حسابه الخاص في فيسبوك يهاجم من خلاله كل شخص يتسبب بفضيحة أي فتاة وقال: “كل واحد بفضح بنت تحت أي ظرف الله لا يستر عليك ولا يوفقك يا ابن الحرام!”.

وعلى الرغم من أن ما طلبه العمري هو أمر أخلاقي ومنطقي، إلا أنه قوبل بالهجوم؛ إذ أكد كثيرون أنه تحدث عن الفيديو وساعد في نشر القصة؛ ما دفع الكثيرين للبحث عنه.

ومن بين التعليقات: “وانت شو عملت خليت كل الاردن تدور وتسأل عن الفيديو وفضحتها بزيادة لا تفكر حالك هيك صح وانه الناس رح تنبسط عليك عالعكس عملت اضعاف الي هو عمله وصرت شريك معاه لانك ساهمت بنشره اشطب البوست احسنلك”.

وعلق آخر قائلًا: “عفكره أنت نشرت وفضحت البنت ما كان حدا داري عنها ببوستك الي نزلته نشرت قصتها للي بعرف والي مابعرف”.

فيما انتقده البعض بسبب دفاعه عن الفتاة التي ظهرت بالفيديو ومطالبته بالستر عليها، ومن أبرز التعليقات حول هذا الأمر: “مش هي عارفه انه بصورها؟ وكانت مستمتعه بالموضوع قدام الكاميرا؟ كل واحد يتحمل نتيجة غلطه”.

وعلق آخر حول الفتاة: “انا بتفق معك مليون بالميه بهاذ الاشي، بس البنت الي ما بتحسب حساب لكرامتها وكرامة اهلها وبتعمل السبعه وذمتها وبتسوق فيها الشرف الله لا يردها وقليل عليها ليش تأمن وتطلع وتعمل وهي عارفه كمان انه بصور فيها”.

يُشار إلى أن مواقع التواصل الاجتماعي في الأردن كانت قد ضجت يوم أمس بفيديو تحت مسمى “فضيحة الفورد فيوجن” وهو لشاب وفتاة يقومان بفعل فاضح في أحد شوارع العاصمة الأردنية عمان المزدحمة بالسكان والأشخاص وفي وضح النهار.

وتفاوتت التعليقات على الفيديو وسط مطالبات بالقبض على الفتاة والشاب اللذين ظهرا فيه، وقال البعض إن نشر الفيديو قد يتسبب بمقتل الفتاة وأنّ تهافت الناس على البحث عنه هو أمر غير أخلاقي.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى