فن وثقافة

ماغي بوغصن: لا يحق لأمل عرفة الانزعاج من شكران.. والمثلية الجنسية حرية

كشفت الفنانة اللبنانية ماغي بو غصن خلال استضافتها في برنامج “المواجه” في حلقته الأولى، أنها ضد مقولة الممثل السوري أقوى من الممثل اللبناني؛ فالتمثيل فن والفن ليس له جنسية.

وأضافت أنها مع استمرار أجزاء مسلسل “الهيبة” على غرار مسلسل “باب الحارة” معتبرة أن هذا الخيار هو خيار القائمين على العمل.

وتحدثت ماغي عن علاقتها بالفنانة أمل عرفة، ووصفتها بأنها علاقة طيبة على عكس ما يشاع على صفحات السوشال ميديا، وعندما عرض مقدم البرنامج مقطع فيديو لأمل عرفة تؤكد فيه أن قدرات شكران مرتجى التمثيلية أقوى من ماغي، علقت ماغي: هذا رأيها وأنا احترم حرية الرأي، فهي لم تسيء لي.

لكنها انتقدت “غضب” أمل من شكران مرتجى حين تهربت الأخيرة من الإجابة عن أحد الأسئلة التي وضِعَت ماغي بمقرانة مع أمل عرفة.

وردت ماغي على الأقاويل التي أكدت أنها تعمل الآن على تصوير عمل درامي شبيه بمسلسل “شارع شيكاغو” بالقول : “أنا لم أشاهد شارع شيكاغو”.

من جانب آخر وحول إمكانية مغادرتها لبنان أكدت بوغصن عدم قدرتها على العيش خارج وطنها؛ إذ قالت: “بدي عيش بلبنان وبدي موت فيه “، لكنها على استعداد للرحيل مع أبنائها إن قرروا  الهجرة.

وأردفت بو غصن بأنها ليست ضد من يريد السفر رغم أنها تكره الفراق؛ إذ بكت متأثرة بهجرة صديقتها.

أما عن انفجار بيروت، فتحدثت بو غصن عن الأثر السلبي الذي تركه على نفسيتها حيث فقدت العديد من معارفها، بالإضافة للأضرار المادية والمعنوية التي خلفها الانفجار، محملةً المسؤولية كاملة للمسؤولين؛ إذ وجهت لهم رسالة جريئة بلسان ماغي الأم، قائلة : “شو بدي احكي أكتر من الناس المصابة، أكلتو المليارات وما شبعتوا، حلو عنا، خذوا مصرياتكن وفلوا، نحن شعب قادر على بناء نفسه”.

هذا وأكدت ماغي على وقوفها إلى جانب المرأة ودفاعها عن حقوقها؛ إذ دعمت العديد من الحملات ضد تعنيف المرأة.

ورأت الفنانة اللبنانية أن المثلية الجنسية حرية شخصية، وأن الإنسان حر وسيد نفسه، وعند سؤالها عن ابنها هل تقبل بأن يكون من المثليين الجنسيين أجابت “هذه حريته الشخصية، ولكنني أفضل أن يكون طبيعيا”.

وبينت ماغي خلال اللقاء أنها تخاف من العمر والمرض والموت، وقالت إنها لم تفكر مسبقا بمراسم وفاتها ولا بكتابة وصية، ولكن إن أوصت توصي أهلها وزوجها بأبنائها.

الجدير ذكره أن آخر أعمال الفنانة ماغي بو غصن مسلسل “أولاد أدم ” من تأليف رامي كوسا، إخراج الليث حجو، وإنتاج شركة “إيغل فيلمز”، الذي شاركت فيه البطولة مع مكسيم خليل ونخبة من نجوم الدراما السورية واللبنانية.

 

رياض المالكي

خبير تقني، مسؤول الصيانة و مدير الموقع، صحفي سابق في حياة أخرى..

مقالات ذات صلة

أضف تعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: