فن وثقافة

هل عاد جون ماير لجينيفر أنستون بعد 10 سنوات من انفصالهما؟

[ad_1]

بعد مرور أكثر من 10 سنوات على انفصال النجمة الأمريكية جينيفر أنستون عن حبيبها السابق المغني الأمريكي جون ماير، يعود ماير ليثير شائعات عودتهما لعلاقتهما الرومانسية مرة اخرى.

وجاء ذلك بعد إبداء إعجابه بعدة منشورات خاصة بها على إنستغرام، وليس ذلك فقط بل تتبعه لصورها ووضع علامة الإعجاب عليها في الصفحات التي يُدشنها المعجبون لنجومهم المفضلين.

ونشرت عدة صحف ومواقع مثل “كوزموبوليتان” و”ستايل كاستر”، أنه تم كشف ماير أكثر من مرة وهو يتتبع أخبارها ويضع الإعجاب على صورها في عدة صفحات المعجبين بالممثلة الشهيرة، الأمر الذي أثار حيرة المتابعين بشأن عودتهما سويًا مرة أخرى.


والمنشور الذي لفت نظر عدد كبير من المتابعين بشأن هذا الأمر، أن ماير 43 عامًا، وضع علامة إعجاب على صورة أنستون على صفحة للمعجبين على منصة إنستغرام وهي تركب على دراجة، وسرعان ما لاحظ المتابعون وتساءل أحدهم: “لماذا يضع ماير إعجابًا على هذه الصورة”، وعلق آخر: “جون ماير أعجب بالصورة”.

وترجع العلاقة بين الثنائي أنستون وماير لأواخر عام 2000 وشابت علاقتهما الانفصال والعودة عدة مرات حتى أعلنا نهائيًا في عام 2009 انفصالهما وكان ذلك بعد مرور عام واحد من انفصال سابق حدث في عام 2008.

وصرحت أنستون، 51 عامًا لمجلة “فوغ” عقب انفصالها عن ماير، أن الأخير كان يجب أن يُعلن بنفسه انفصاله عنها لأنه لا يواعد مجرد فتاة عادية بل ممثلة شهيرة.

وأكدت أنستون أنهما وعلى الرغم من الانفصال لكنهما يحتفظان بعلاقة ودية وعلاقة صداقة وما زالا يهتمان كل منهما بالآخر.

يُذكر أن هذه ليست المرة الأولى التي تندلع فيها شائعات استئناف علاقتهما مرة أخرى، ففي شهر فبراير للعام الحالي ظهرت أنستون وهي تغادر أحد فنادق مدينة لوس أنجلوس الأمريكية وذلك بعد مرور وقت قصير من خروج ماير من نفس المكان وحينها اندلعت الشائعات بأن الاثنين تواجدا بالداخل سويًا.

وما زالت الشائعات تحيط بالنجمة الأمريكية جينيفر أنستون، بشأن عودتها لحبيبها السابق جون ماير تارة وتارة أخرى عودتها لزوجها السابق الممثل الأمريكي براد بيت وهي لم تخرج لتؤكد أو تنفي أي من هذه الأقاويل.

[ad_2]

رياض المالكي

خبير تقني، مسؤول الصيانة و مدير الموقع، صحفي سابق في حياة أخرى..

مقالات ذات صلة

أضف تعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: