فن وثقافة

هيلدا خليفة تتألق بإطلالة “التايغر”..والجمهور يتساءل عن شبابها الدائم

نشرت الإعلامية اللبنانية هيلدا خليفة صورة حديثة لها عبر حسابها الخاص في إنستغرام، ظهرت فيها مرتدية فستانا بنقشة “التايغر” مع فتحة كبيرة في الصدر أظهرت ارتداءها حمالة صدر باللون الأسود، وأكملت خليفة الإطلالة بإكسسوار ضخم.

وتغزل الجمهور بإطلالتها تلك، مؤكدين أنها لم تتغير منذ سنوات وأنها ما زالت محافظة على رشاقتها وجمالها وكأنها فتاة في العشيرينات، وتساءل الجمهور عن سر شبابها الدائم.

وكالعادة لا يمكن أن تمر أي إطلالة لمشهورة أو فنانة بنقشة “التايغر” دون أن يستذكر الجمهور رجل الأعمال المصري أحمد أبوهشيمة والذي ارتبطت النقشة به.


هذا وشاركت الإعلامية اللبنانية في حفل افتتاح مهرجان الجونة السينمائي الذي أقيم مؤخرًا، وأطلت على الجمهور بعد غياب طويل مُرتدية فستانا باللون الأخضر من تصميم اللبناني إيلي صعب، ونسقت مع الفستان حزاما باللون الأسود وأقراطا من اللون نفسه واعتمدت لشعرها تسريحة بسيطة.

كما ظهرت في المهرجان نفسه بإطلالة مميزة أخرى باللون الأسود، مع اعتمادها التسريحة البسيطة ذاتها لشعرها، ووصفت إطلالات خليفة بالمهرجان بالأرقى وحازت على إعجاب الجمهور.

واشتهرت الإعلامية اللبنانية بتقديم العديد من البرامج خلال مسيرتها لعل أبرزها برنامج المواهب الأشهر “ستار أكاديمي” في مواسمه الـ 11 كاملة، والذ�� امتد عرضه من عام 2003 إلى عام 2015.

كما شاركت في تقديم بعض مواسم برنامج “ديو المشاهير”، بالإضافة لتقديمها بعض حفلات ملكات الجمال، إلا أنها تعتبر غائبة عن الإعلام منذ سنوات لا سيّما مع توقف البرنامج الشهير “ستار أكاديمي”.

ويطالب الجمهور بشكل متواصل بتواجدها في البرامج حيث تعتبر من الإعلاميات اللواتي يملكن كاريزما مميزة، ليأتي ظهورها بعد غياب طويل في مهرجان الجونة السينمائي بمثابة مفاجأة سعيدة لمحبيها حول الوطن العربي ومن ارتبطت ذاكرتهم بها.

وعلى الصعيد الشخصي تزوجت خليفة في عام 2001 من رجل الأعمال اللبناني مارك مدبر، ورزقت منه بطفلين وهما ابنها الأكبر شون عام 2003 وابنتها الصغرى سيينا 2006.

وتعدّ من المقلات في الظهور إعلاميًا أو عبر مواقع التواصل الاجتماعي، إلا أنها تشارك جمهورها بين فترة وأخرى صورة حديثة لها عبر حسابها الخاص في إنستغرام.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى