فن وثقافة

أحمد الفيشاوي: محمد رمضان استفزني لأنه مطرب “أي كلام”

قرر الفنان المصرى أحمد الفيشاوي تأجيل طرح أغنيته الجديدة نمبر 2، موضحا أن السبب الرئيسي عدم ملائمة الساحة الفنية حاليا لمثل هذا العمل الضخم على حد قوله، نافيا ما تردد بأن تأجيلها سببه تصدر محمد رمضان الترند عقب أزمته الآخيرة.

وقال أحمد الفيشاوي في تصريحات تليفزيونية :”تأجيل الأغنية ليس لتغيير كلماتها أو بسبب محمد رمضان ولكن لأن الساحة الفنية حاليا غير ملائمة وتم تكلفتها إنتاجيا، لذلك أريد أخذ الوقت المناسب قبل طرحها للجمهور”.

وعن حقيقه خلافه مع محمد رمضان، قال الفيشاوي :”لا يوجد خلاف شخصي بيني وبينه ولكن هو استفزني لأنه مطرب “أي كلام”، فهو يدعي أنه يغني راب ولكن لا يعرف معنى الراب، فمن هنا جاءت لي لكرة أقدم له النصيحة عن طريق أغنية”.

وأكمل:”محمد رمضان إنسان ناجح وأنا أحترمه ولكن أنا كنت أغيى الراب لفترة وأعلم جيدا معناه، وعودتي للغناء هو أن الجمهور أصبح يدرك هذا اللون فقديما لم أستطع أنا وفرقتي أن ننجح بشكل كبير لأن معظم الجمهور لا يفهم الراب لذلك انقطعت لكن الآن سأعود وبقوة”.


وفي وقت سابق، طرحت شركة الماسة المنتجة لأغنية الفنان أحمد الفيشاوي الجديدة “نمبر 2″، البرومو الرسمي للأغنية عبر قناتها الرسمية على “يوتيوب”.

وتضمن البرومو والذي اعتمد على الصورة الكاريكاتيرية في عرض القصة، شخصية أحمد الفيشاوي وهو يستقل توكتوك ويسابق من خلاله الفنان محمد رمضان والذي يستقل سيارته الخاصة فيراري، واست��اع الفيشاوي التغلب على رمضان والسيطرة على التاج والجلوس على العرش ليصبح هو الملك.

وأعاد الفيشاوي نشر البرومو عبر صفحته الرسمية بـ”إنستغرام” وعلق عليها: “we are on”, ليلقى إعجاب عدد كبير من جمهوره الذي تحمس بشدة لرؤية ما وصفوه بالنزال بين البطلين متوقعين أن تحقق الأغنية أكبر نسب مشاهدة عبر المنصات الإلكترونية.

وكان النجمان المصريان محمد رمضان وأحمد الفيشاوي قد أحدثا حالة من البلبلة خلال الأيام القليلة الماضية، بعد أن دخلا في أزمة طرح كل منهما أغاني تنافسية.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى