فن وثقافة

فيلم عن أحد الناجين من الاعتداء على قاعة باتاكلان في باريس


ينطلق في مطلع سنة 2021 تصوير فيلم يتناول قصة أحد الناجين من الهجوم الإرهابي على قاعة باتاكلان للحفلات في باريس قبل خمس سنوات، وسيتولى بطولته الممثل الأرجنتيني ناويل بيريز بيسكيار.

وأكد جيروم فيدال أحد منتجي الفيلم الفرنسيين، ما نشرته مجلة “فارايتي” المتخصصة من أن مخرج الفيلم سيكون الإسباني إيساكي لاكويستا، وهو كاتالوني فاز بجائزة الصدفة الذهبية في 2011 في مهرجان سان سيباستيان عن فيلمه السابق “لوس باسوس دوبلس”.

واقتُبس السيناريو من شهادة أحد الناجين الإسبان من الهجوم الإرهابي، وسيؤدي شخصيته في الفيلم ناويل بيريز بيسكيار (34 عاماً) الذي نال جائزة “سيزار” لأفضل ممثل واعد عن أدائه في فيلم “120 باتمان بار مينوت” عن سنوات مرض الإيدز.

وأوضح فيدال أنه “ليس على الإطلاق فيلماً عن الهجوم في حد ذاته، أو عن الإرهابيين، ولكن على “ما بعده” في حياة الأشخاص الذين كانوا هناك”. وأكّد أن لا توجه للتصوير في قاعة الحفلات التي حصل فيها الاعتداء.

سقوط 90 قتيلاً

وكان اعتداء باتاكلان مساء 13 نوفمبر (تشرين الثاني) 2015، أدى إلى سقوط تسعين قتيلاً خلال حفلة لفرقة “إيغلز أوف ديث ميتال” الأمريكية لموسيقى الروك بحضور 1500 شخص.

وسقط 130 قتيلاً و350 جريحاً في الحصيلة الإجمالية للهجمات التي شنها ذلك اليوم متطرفون إسلاميون، وكان بينها، إضافة إلى باتاكلان، هجوم خارج ملعب استاد فرنسا قرب باريس، وهجمات أخرى على شرفات مطاعم في العاصمة الفرنسية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى